Accessibility links

ألمانيا تداهم فولكسفاغن وتفتش مكاتبها


شعار فولكسفاغن

فتشت السلطات الألمانية مكاتب فولكسفاغن كجزء من تحقيقاتها في تلاعب شركة صناعة السيارات في اختبارات انبعاثات الديزل للالتفاف على اللوائح البيئية.

ذكرت وكالة الأنباء الألمانية "د ب أ"، الثلاثاء، أن مكتب المدعي العام في براونشفايغ أكد أنه قاد المداهمات، لكنه لن يعلق على التفاصيل بسبب التحقيق الجاري.

وقالت فولكسفاغن إنها تتعاون بالكامل مع المدعين العامين، وأن عمليات البحث كانت تتعلق بالتحقيق في محرك طراز "إي إيه 288".

وذكرت فولكسفاغن أنه تم بالفعل اختبار المحرك ولم يتم الوصول إلى تلاعب.

وأعلن المدعون العامون في براونشفايغ في سبتمبر أنهم اتهموا الرئيس التنفيذي والرئيس الحاليين لشركة فولكسفاغن ورئيسها التنفيذي السابق، بالتلاعب بالسوق فيما يتعلق بفضيحة انبعاثات الديزل التي تكشفت عام 2015.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG