Accessibility links

الشرطة البريطانية تقتل رجلا طعن عددا من الأشخاص في لندن


الشرطة تطوق موقع الهجوم في لندن

أعلنت الشرطة البريطانية إصابة ثلاثة أشخاص في عملية طعن في شارع للتسوق في منطقة سكنية جنوبي لندن، الأحد، مؤكدة مقتل المهاجم.

وكتبت الشرطة على تويتر أن "ثلاثة أشخاص أصيبوا في هجوم ستريتهام ظهر اليوم"، مضيفة أن أحد الضحايا "في وضع يشكل خطرا على حياته ونعمل على إبلاغ أسرته".

وقالت إن الشخص الثاني أصيب بجروح طفيفة وتلقى الإسعافات في موقع الحادث قبل نقله إلى المستشفى، فيما نقل الثالث إلى المستشفى في حالة غير خطيرة.

وكانت شرطة العاصمة قد كتبت في تغريدة سابقة أن ضباطا مسلحين أطلقوا النار على رجل في ستريتهام، وتحدثت عن "تعرض عدد من الأشخاص للطعن".

وأوضحت أن "الظروف يجري تقييمها، والحادث أعلن ارتباطه بالإرهاب".

ودعت الشرطة المواطنين إلى تجنب المكان في الوقت الذي تتعامل السلطات مع الحادث.

ونشر مغردون فيديوهات وصورا من الموقع.

وتوجه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بالشكر لأجهزة الطوارئ معلنا تضامنه مع الجرحى، وأشادت وزيرة الداخلية بريتي باتيل بشجاعة الشرطة وأجهزة الطوارئ، وقالت إنها تتابع التطورات.

وأصدر رئيس بلدية لندن صادق خان بيانا جاء فيه أن "الإرهابيين يريدون تقسيمنا وتدمير نمط حياتنا، نحن في لندن لن ندعهم ينجحون في مسعاهم".

وشهدت بريطانيا في السنوات الأخيرة موجة اعتداءات إرهابية، آخرها في 29 نوفمبر 2019 حين قتل عثمان خان وهو مدان بالإرهاب أفرج عنه في ديسمبر 2018 شخصين طعنا في هجوم إرهابي على جسر "لندن بريدج".

XS
SM
MD
LG