Accessibility links

الجزائر.. تفريق احتجاج ضد 'العهدة الخامسة'


جانب من احتجاج ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة

فرقت الشرطة الجزائرية متظاهرين أثناء مشاركتهم في مسيرة للاحتجاج ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية رئاسية "عهدة" خامسة خلال مناسبة ذكرى تأميم المحروقات.

وأوقفت الشرطة الجزائرية 41 شخصا خلال المسيرات التي عرفتها العديد من المدن للتنديد بترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

وتم توقيف هؤلاء بتهم الإخلال بالنظام العام والاعتداء على القوة العمومية وتحطيم الممتلكات، بحسب ما جاء في بيان للشرطة الجزائرية.

وذكر مصدر أمني أن 38 من الموقوفين تم اعتقالهم عندما كانوا متوجهين إلى مقر رئاسة الجمهورية في حي المرادية بالعاصمة، في حين لم يتم تسجيل إصابات في صفوف عناصر الشرطة.

ولم تسجل المسيرات التي خرج فيها الآلاف حوادث، بعد أن امتنعت الشرطة عن التدخل لتفريق المتظاهرين، باستثناء بعض الصدامات في العاصمة حيث يمنع أي نوع من التظاهر منذ عام 2001.

وفي سياق ردود الفعل السياسية قال منسق الهيئة المؤقتة لحزب جبهة التحرير الوطني الحاكم، معاذ بوشارب ردا على مسيرات الجمعة إن "هناك من يحاول إشعال الفتنة".

ويعد هذا أول تعليق رسمي من الحزب الحاكم على المسيرات المناوئة لترشح بوتفليقة لولاية جديدة.

XS
SM
MD
LG