Accessibility links

الشرطة الهولندية تعتقل مشتبها به في هجوم لاهاي


عناصر من الشرطة الهولندية في موقع الاعتداء

أعلنت الشرطة الهولندية، السبت، أنها اعتقلت شخصا يشتبه بضلوعه في الهجوم بسكين، الذي وقع الجمعة في شارع تجاري في لاهاي وأسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص.

وقالت شرطة المدينة عبر تويتر "إثر الاعتداء بسكين الذي ارتكب في غروتي ماركسترات، تم للتو اعتقال رجل في الخامسة والثلاثين من عمره في وسط لاهاي"، موضحة أن "لا مسكن ثابتا" للمشتبه به.

وفر المشتبه به بعد وقوع الهجوم في متجر كبير بوسط المدينة، فيما سيطر الهلع على حشود المتسوقين في يوم التنزيلات السنوي المعروف بـ"الجمعة الأسود".

وقالت ماريغي كيبر المتحدثة باسم الشرطة، ردا عن سؤال عن احتمال وجود دافع ارهابي وراء الاعتداء، إن "من المبكر جدا التكهن في مثل هذه الامور" مشيرة إلى أن المحققين يعملون على عدة سيناريوهات.

ويعاين المحققون سكينا عثر عليه في مكان الاعتداء.

وغادر الجرحى الثلاثة وجميعهم من القصر، المستشفى وعادوا إلى منازلهم، وفق ما أفادت الشرطة. وهم فتى (13 عاما) وفتاتان (15 عاما).

وكانت شرطة هولندا قد قالت إنها تبحث "عن رجل أسمر البشرة إلى حد معين" عمره بين 40 و50 عاما ويرتدي معطفا أسود وسروالا رياضيا رماديا، قبل أن تتراجع عن ذلك وتؤكد أن "تحريات معمقة" لا تزال جارية.

ووقع الهجوم في أحد المتاجر الكبرى على شارع "غروتي ماركتشترات" الذي يشهد زحمة كبيرة والواقع في أكبر حي تجاري في المدينة غير بعيد من مبنى البرلمان وحيث أيضا مقر الحكومة.

وأظهرت مشاهد نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي زبائن أصابهم الهلع يفرون بعيدا من المكان، وشارعا مضاء ازدان بزينة عيد الميلاد.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG