Accessibility links

الشركة المالكة لناقلة النفط البريطانية تؤكد احتجازها


قوارب تابعة للحرس الثوري الإيراني في مياه الخليج

قالت الشركة المالكة لناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبيرو" إنها غير قادرة على الاتصال بطاقم الناقلة التي تحيط بها مروحيات وسفن في مضيق هرمز .

وذكرت شركة "نورثرن مارين ماندجمنت" وشركة الشحن "ستينا بلك" في بيان أن السفينة كانت في المياه الدولية وتتجه الآن نحو إيران.

وقالت الحكومة البريطانية إنها تسعى إلى الحصول على معلومات بشكل عاجل بعد ورود تقارير تفيد بأن إيران قد استولت على السفينة التي ترفع العلم البريطاني.

وكان الحرس الثوري الإيراني أعلن مساء الجمعة أنّه "استولى" على ناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبيرو" لدى عبورها مضيق هرمز.

وأوضح في بيان مقتضب أن الناقلة "اقتيدت إلى الساحل بعد السيطرة عليها، حيث تم تسليمها إلى السلطات من أجل بدء الإجراءات القانونية والتحقيق".

XS
SM
MD
LG