Accessibility links

الصين تحقق في علاج ملوث بفيروس HIV


مختبر للأبحاث-من الأرشيف

تحقق سلطات شانغهاي الصينية في تقارير تحدثت عن احتمال بيع شركة أدوية صينية أكثر من 12 ألف وحدة من منتج لبلازما الدم ملوثة بفيروس نقص المناعة المكتسبة المسبب للإيدز.

وقالت إدارة الأدوية والأغذية في شانغهاي ليل الأربعاء على موقعها الإلكتروني إن السلطات أمرت شركة شانغهاي شينشزيغ الطبية بأن تبدأ عملية طارئة لاستعادة دفعة من الغلوبولين المناعي الوريدي الذي ينتج باستخدام بلازما الدم ويستخدم لعلاج الاضطرابات المناعية، ووقف إنتاجه.

وطلبت لجنة الصحة الوطنية وإدارة الأدوية التابعة للدولة من جميع المؤسسات الطبية في البلاد وقف استخدام الوحدات المذكورة ومراقبة المرضى الذين استخدموا العلاج، وفق ما أفادت به وسائل إعلام رسمية.

ولم يكشف المسؤولون عن عدد الأشخاص الذين خضعوا للعلاج المشكوك في سلامته.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن التحقيق في شركة شانغهاي شينشزيغ يأتي في وقت حساس للحزب الحاكم الذي يسعى إلى التقليل من آثار التراجع الاقتصادي في البلاد، كما يشكل نكسة لجهود الرئيس شي جينبينغ لإعادة الثقة في صناعة الأدوية في وقت تحاول الصين لعب دور أكبر في هذا المجال على مستوى العالم.

وفي الشهر الماضي تظاهر مئات من الآباء الغاضبين في شرق الصين بعد اكتشاف أن أكثر من 100 طفل تلقوا لقاحات ضد شلل الأطفال منتهية الصلاحية، وقبل ذلك بأشهر ذكرت تقارير أن مئات آلاف الأطفال حقنوا بلقاحات خاطئة ضد الخناق والكزاز والسعال الديكي. وعقب احتجاجات الآباء فرضت السلطات غرامة على الشركة المصنعة بقيمة 1.3 مليار دولار.

XS
SM
MD
LG