Accessibility links

الصين تعلق تطبيق رسوم جمركية إضافية على منتجات أميركية


في هدنة بين أكبر اقتصادين في العالم

علقت الصين رسوما جمركية إضافية عن منتجات أميركية بعد انفراج في الحرب التجارية مع واشنطن.

وأعلنت وزارة المالية الصينية أن بكين ستعلق تطبيق رسوم جمركية إضافية نسبتها عشرة بالمئة وخمسة بالمئة على بعض الواردات الأميركية كان يفترض أن تدخل حيز التنفيذ الأحد.

وأضافت الوزارة أنها ستواصل تعليق رسوم إضافية على السيارات المصنوعة في الولايات المتحدة وقطعها.

وتأتي الخطوة بعدما ألغى الرئيس الأميركي دونالد ترامب رسوما جمركية أعلنها مؤخرا على منتجات صينية في إطار اتفاق تجاري في "مرحلته الأولى".

وأعلنت وزارة التجارة الصينية، الجمعة، أنها أبرمت مع الولايات المتحدة اتفاقا مصغرا يشمل إلغاء تدريجيا للرسوم وحماية حقوق الملكية الفكرية.

ولا يزال على الطرفين التوقيع على الاتفاق الذي يشكل اختراقا مهما في النزاع الذي بدأ قبل 21 شهرا بين أكبر قوتين اقتصاديتين في العالم.

وإلى جانب الرسوم المفروضة أساسا، هدد ترامب في السابق بفرض رسوم نسبتها 15 بالمئة اعتبارا من الأحد على صادرات صينية بقيمة 160 مليار دولار، بينها منتجات استهلاكية رائجة على غرار الملابس والإلكترونيات.

وأفادت الصين أنها سترد بفرض رسوم نسبتها 25 بالمئة على السيارات الأميركية وخمسة بالمئة على قطعها، وهي رسوم تم تعليقها في وقت سابق هذا العام كبادرة حسن نية.

وتوصل البلدان، الجمعة، إلى تهدئة في الحرب التجارية بينهما مع اتفاق مرحلي يتضمن إلغاء رسوم جمركية عقابية، في هدنة بين أكبر اقتصادين في العالم تضع حدا لحرب تجارية استمرت نحو عامين بينهما وأوهنت الاقتصاد العالمي.

وقال مسؤول في الإدارة الأميركية طالبا عدم نشر اسمه إن التوقيع على الاتفاق يمكن أن يتم "في الأسبوع الأول من يناير.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG