Accessibility links

رغم التصعيد في العراق.. تفاؤل يسود أسعار النفط بالشرق الأوسط


أظهرت الأسواق رد فعل أولي محدود تجاه نبأ الهجمات الجوية التي نفذتها الولايات المتحدة في العراق وسوريا

ارتفعت أسعار النفط إلى أعلى مستوى في ثلاثة أشهر، الاثنين، مدعومة بتفاؤل إزاء اتفاق تجاري متوقع بين الولايات المتحدة والصين، بينما يراقب المتعاملون عن كثب الشرق الأوسط عقب هجمات جوية أميركية.

وأظهرت الأسواق رد فعل أولي محدود تجاه نبأ الهجمات الجوية التي نفذتها الولايات المتحدة في العراق وسوريا ضد كتائب حزب الله المدعومة من إيران، حتى بعد أن حذر مسؤولون أميركيون من احتمال اتخاذ "إجراءات إضافية".

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي خمسة سنتات إلى 61.77 دولار للبرميل. والخام الأميركي مرتفع نحو 36 بالمئة منذ بداية العام الحالي، بحسب وكالة رويترز.

وسجلت العقود الآجلة لخام برنت 68.36 دولار للبرميل مرتفعة 20 سنتا أو 0.3 بالمئة. وصعد الخام القياسي العالمي نحو 27 بالمئة في 2019.

وقالت مارغريت يانغ محللة السوق لـ "دى سي.إم.سي"، إن "التداولات فاترة نوعا ما بسبب غياب أطراف السوق في موسم العطلة".

وأضافت يانغ أن "أسعار النفط بلغت أعلى مستوياتها منذ الهجوم السعودي في منتصف سبتمبر، ولذا فإن الحذر ينتاب المتعاملين بشأن احتمالات جني الأرباح".

ويوم الأحد، قالت وزارة التجارة الصينية إنها على اتصال وثيق مع الولايات المتحدة بشأن توقيع اتفاق تجاري طال أمد انتظاره.

وتتلقى أسعار النفط أيضا الدعم من انخفاض مخزونات النفط الأميركية التي تراجعت 5.5 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 20 ديسمبر الماضي، مما يتجاوز بكثير التوقعات في استطلاع سابق أجرته رويترز بلغت 1.7 مليون برميل.

XS
SM
MD
LG