Accessibility links

عرمان يرفض مغادرة السودان


نائب رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان- قطاع الشمال، ياسر عرمان في المنتصف

كشف ياسر عرمان نائب رئيس الحركة الشعبية شمال/جناح عقار عن رفضه ست رسائل من المجلس العسكري الانتقالي تطالبه بمغادرة السودان.

وأوضح عرمان في بيان أن خمسا من الرسائل جاءت من نائب رئيس المجلس محمد حمدان دقلو، وسادسة من رئيس المجلس عبد الفتاح البرهان.

والحركة الشعبية شمال هي حركة مسلحة تقاتل الحكومة السودانية في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ عام 2011.

وقال عرمان في بيانه "أتينا ولا نحمل مسدسا، وسلاحنا الوحيد ملايين السودانيات والسودانيين الباحثين عن وطن جديد، أتينا من أجل السلام ورفضنا يعني رفض للسلام".

وعاد عرمان إلى السودان قبيل أيام، بعد الإطاحة بنظام الرئيس السابق عمر البشير الذي أصدره ضده حكما غيابيا بالإعدام. وقبل عودته زار عرمان دولة الإمارات.

وقال عرمان في بيانه الذي جاء تحت عنوان "دخول دون رجعة" إن "القرار خاطئ ولن انفذه".

وفور وصوله الخرطوم، انخرط عرمان في لقاءات مع قادة المعارضة كما زار المعتصمين أمام مقر وزارة الدفاع في وسط الخرطوم والذين يطالبون العكسر بتسليم السلطة الى حكومة مدنية.

وحذر عرمان من أن مطالبته بالمغادرة، تنبيء بـ "شمولية في طور التكوين على جنبات التمكين" متعهدا بمقاومتها "مثلما قاومنا نظام البشير".

XS
SM
MD
LG