Accessibility links

أمنستي تطالب بمحاسبة المسؤولين عن اعتداء "منتصف الليل" في لبنان


متظاهرون لبنانيون يحاولون قطع طرقات احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية والسياسية ومطالبين برحيل الطبقة السياسية- 10 ديسمبر 2019

دانت منظمة العفو الدولية ما وصفته بـ"الاعتداء العنيف" ضد المتظاهرين السلميين في بيروت منتصف ليل الثلاثاء من قبل عناصر بزي أمني، مطالبة بمحاسبة المسؤولين.

وقالت المنظمة الأربعاء إن "الاعتداء العنيف الذي تعرض له المتظاهرون السلميون في منطقة فردان في بيروت منتصف ليل أمس من قبل عناصر بلباس أمني وأخرى بلباس مدني أثناء مرور مواكب المتظاهرين السيارة في المنطقة يستدعي تحقيقا فوريا لمحاسبة المعتدين".

وذكرت المنظمة أنها تحدثت إلى شهود عيان شاهدوا "اعتداء عناصر أمنية بالضرب على المتظاهرين وتكسير عدد من واجهات سياراتهم كما تم ترهيبهم وإهانتهم".

وانتشرت فيديوهات يظهر فيها رجال بزي أمني وآخرون بزي مدني وهم يمسكون العصى ويقومون بتفريق المتظاهرين.

وفي بيان لمجموعة "لحقي" نشر على فيسبوك دان نشطاء اعتداءات رجال الشرطة الذين اعتدوا على المتظاهرين ووصفوهم بـ"البلطجية"

وجاء في البيان "بلطجية قوى المنظومة يعتدون على الثوار خلال مسيرات سلمية في بيروت، في الوقت الذي تستمر فيه التوقيفات التعسفية والممارسة البوليسية في كافة المناطق في محاولة لتكميم الأفواه.".

ودان الموقعون على البيان ما وصفوه بـ"الاعتداء الذي مارسته القوى الأمنية وشرطة مجلس النواب على الثوار بدل القيام بواجبها في حماية المواطنين ومنع الاعتداءات بحقهم".

ومنذ 17 أكتوبر الماضي خرج اللبنانيون في مظاهرات تنديدا بفرض ضرائب جديدة وزيادات في الرسوم على المشتقات النفطية وتطورت إلى المطالبة برحيل كامل النخبة الحاكمة.

الحراك الشعبي في لبنان
الحراك الشعبي في لبنان

وأشارت منظمة العفو الدولية الأربعاء إلى رصدها "منذ بدء الاحتجاجات الشعبية في لبنان الاستخدام المفرط للقوة من قبل الأجهزة الأمنية والعسكرية ضد المتظاهرين السلميين"، مضيفة انها وثقت "الاعتداءات التي تعرض لها المتظاهرون من قبل مناصرين لأحزاب موالية للحكومة والتي لم يفتح فيها أي تحقيق ولم تتم محاسبة أحد حتى الساعة".

وطالبت المنظمة السلطات اللبنانية بالتحرك "فورا لمحاسبة منتهكي حقوق الإنسان وحماية المتظاهرين وصون الحق في التظاهر السلمي"، مضيفة أن "غياب المحاسبة والإفلات من العقاب يسمح للمعتدين تكرار فعلتهم والتمادي باعتداءاتهم".

XS
SM
MD
LG