Accessibility links

الغاز الإسرائيلي في مصر خلال أيام


محطة غاز إسرائيلية

تبدأ إسرائيل بتصدير الغاز عبر آبارها إلى مصر خلال الأيام المقبلة لتسييله وإعادة تصديره، بحسب ما أعلن وزير البترول والثروة المعدنية المصري المهندس طارق الملا.

وأشار الوزير إلى أن مصر بدأت التصدير من خلال محطة إسالة إدكو، وسيتم العمل من محطة الإسالة في دمياط "خلال الشهرين المقبلين".

وأضاف الملا خلال حواره في أحد القنوات المحلية أن أوروبا تضع مصر كأحد البدائل لتأمين مصادر الطاقة بفضل محطات الإشارة، كما أوضح أن الاستثمارات التي دخلت من قطاع البترول في آخر 3 سنوات بلغت 30 مليار دولار، بينهم 11.5 مليارا دولار بحقل ظهر، و9 مليارات دولار بمشروع شمال إسكندرية، وما تبقى توزع على مشاريع بترولية أخرى.

وكان اتفاق وقع، بين شركة نوبل إنرجي التي مقرها تكساس وديليك للحفر الإسرائيلية في شراكة مع شركة غاز الشرق المصرية في مشروع باسم "إيست ميد"، قبل نحو عام ينص على شراء 39 بالمئة في خط شرق المتوسط البحري، الذي من المقرر نقل الغاز من خلاله إلى مصر، مقابل 518 مليون دولار، وهو خط بطول 90 كيلومترا تحت سطح البحر بين عسقلان في إسرائيل والعريش في مصر.

ويتيح الخط نقل ما بين 9 و11 مليار متر مكعب من الغاز سنويا من الاحتياطيات البحرية لحوض شرق المتوسط قبالة إسرائيل وقبرص واليونان للسوق الأوروبية.

يذكر أن اتفاق كان قد أعلن عنه نوفمبر الفائت يساهم ضمنيا في زيادة حصة مصر في ملكية خط أنابيب الغاز الواصل بين مصر وإسرائيل، ويأتي هذا عقب قيام شركة "بي تي إنرجي" المالكة لـ 25 في المئة من شركة غاز شرق المتوسط، بشهر سبتمبر، بالمطالبة بتعويض مالي من مصر يبلغ حوالي مليار دولار أميركي، بسبب ما شهدته إمدادات الغاز المصرية من توقف خلال ثورة يناير 2011.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG