Accessibility links

الجزائر... وفاة عباسي مدني


عباسي مدني

توفي الأربعاء، عباسي مدني رئيس الحزب الجزائري المحظور، الجبهة الإسلامية للإنقاذ.

وأفادت صحف محلية بأن مدني توفي في مستشفى بالدوحة القطرية إثر مرض عضال.

وقاد عباسي مدني الجبهة الإسلامية للإنقاذ للفوز بالانتخابات البلدية سنة 1990 ثم الجولة الأولى للانتخابات البرلمانية قبل أن يوقف الجيش المسار الانتخابي، وتدخل الجزائر دوامة العنف المسلح خلال سنوات التسعينيات.

وأدخله الجيش السجن رفقة مجموعة من قيادة الحزب مثل نائبه المثير للجدل علي بلحاج، ثم أفرج عنه لاحقا ليستقر بالعاصمة القطرية الدوحة.

عباسي مدني (يمين الصورة) رفقة علي بلحاج
عباسي مدني (يمين الصورة) رفقة علي بلحاج

ولد عباسي مدني سنة 1931 بمدينة سيدي عقبة القريبة من محافظة بسكرة جنوب شرقي الجزائر.

شارك وهو شاب في الحركة الوطنية التي كانت تطالب باستقلال الجزائر عن المستعمر الفرنسي، سجن إثر ذلك في 1954 وبقي حتى سنة 1962 تاريخ استقلال الجزائر.

حصل على دكتوراه في التربية واشتغل أستاذا بجامعة الجزائر قبل أن يتفرغ لقيادة الجبهة الإسلامية للإنقاذ حتى حلها من طرف الجيش.

XS
SM
MD
LG