Accessibility links

مونديال 2022.. 'دول خليجية قد تساعد قطر'


رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو

أعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو الأربعاء أن الفيفا يدرس إمكانية توسيع كأس العالم 2022 لتشمل 48 منتخبا.

وقال إنفانتينو في مؤتمر رياضي دولي في دبي إن الفيفا يبحث كذلك مدى إمكانية أن تساعد دول خليجية قطر في استضافة بعض المباريات.

ويدعم إنفانتينو اقتراحا لزيادة منتخبات مونديال قطر من 32 إلى 48، بدلا من الانتظار حتى مونديال 2026 للقيام بذلك بحسب ما كان قد قرره الفيفا.

وستفرض الزيادة على قطر في حال اعتمادها تحديات جديدة على صعيد الاستضافة وإقامة المنتخبات واستيعاب زيادة المشجعين، نظرا لأن قطر التي اختيرت للاستضافة عام 2010، بنت استعداداتها منذ ذلك الحين لمونديال من 32 منتخبا.

وكانت تقارير إعلامية سابقة قد تحدثت عن وجود مباحثات لتنظيم مباريات في كأس العالم أو إقامة منتخبات في دول أخرى في المنطقة.

وأوضح إنفانتينو الأربعاء "إذا استطعنا الاستعانة ببعض الدول المجاورة القريبة لاستضافة بعض المباريات في كأس العالم فان هذا الأمر قد يكون مفيدا جدا للمنطقة والعالم بأسره".

وتابع: "تشهد منطقة بعينها توترات والأمر متروك لقادة هذه الدول لحلها لكن ربما يكون من السهل الحديث عن مشروع رياضي مشترك أكثر من أشياء أخرى أكثر تعقيدا".

وقال رئيس الاتحاد الدولي: "لو ساعد هذا الأمر الناس في الخليج وأيضا دول العالم على تطوير كرة القدم وبث رسالة إيجابية عن اللعبة فلماذا لا نفكر في تجربة الفكرة".

وكانت السعودية والإمارات والبحرين وكذلك مصر، أعلنت مقاطعة قطر دبلوماسيا واقتصاديا في حزيران/يونيو 2017 على خلفية اتهامات تنفيها الدوحة بدعم جماعات متشددة.

XS
SM
MD
LG