Accessibility links

القبض على "عميل" لحزب الله في ولاية نيوجيرزي الأميركية


جانب من مبنى وزارة العدل الأميركية

أعلنت وزارة العدل الأميركية، الخميس، القبض على أليكسي صعب المعروف أيضا بعلي حسن صعب أو رشيد، وتوجيه تسع تهم إليه تتعلق بدعم تنظيم حزب الله اللبناني​.

وأوضحت الوزارة أن التهم تشمل التجسس ومراقبة وتحديد أهداف أميركية مدنية لمصلحة منظمة الجهاد الإسلامي التابعة لحزب الله والانتماء للحزب منذ عام 1996.

وأشارت الوزارة إلى أن صعب الذي يقيم في موريستاون بولاية نيوجيرزي ويحمل الجنسية الأميركية، كذب أثناء إجراءات الحصول عليها بشأن الانتماء إلى منظمة إرهابية.

وذكرت أن صعب الذي يبلغ 42 عاما، "تلقى في عام 1999 أول تدريبات له مع حزب الله، فيما كانت أولى عملياته لصالح الحزب داخل لبنان إذ طلبت منه مراقبة وإعطاء تقرير عن تحركات الجيشين الإسرائيلي واللبناني في منطقة يارون بلبنان".

وفي عام 2000، دخل صعب بطريقة شرعية إلى الولايات المتحدة ثم تقدم في 2005 بطلب للحصول على الجنسية الأميركية.

وخلال إقامته في أميركا، "تجسس على مطارات وعلى منطقة تايمز سكوير وتمثال الحرية وبرج إمباير ستيت في مدينة نيويورك، وأماكن عديدة، وشخّص نقاط ضعف تلك المناطق لتسهيل مهاجمتها، وأرسل الصور والمعلومات إلى الجهاد الإسلامي التابعة لحزب الله"، وفق بيان الوزارة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG