Accessibility links

القضاء التركي يحقق مع محام وصف وزير الداخلية بـ"الأصلع"


وزير الداخلية التركي سليمان صويلو

فتحت النيابة العامة التركية، في محافظة أضنة الجنوبية، دعوى قضائية ضد محام بسبب تدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي، وصف في إحداها وزير الداخلية بالأصلع، حسبما ذكر موقع دوفار الإخباري التركي.

وقام المحامي، توغاي بك، بنشر تدوينات تنتقد الرئيس رجب طيب إردوغان وحكومته بسبب سياساتهما، وقبولهما هدايا باهظة الثمن، واستخدام القوة لقمع المعارضة.

وفي إحدى التدوينات، أشار بيك إلى وزير الداخلية سليمان صويلو، بأنه "أصلع الرأس".

ويجري التحقيق مع المحامي الآن بتهمة إهانة الرئيس، وهي تهمة قد تصل عقوبتها إلى السجن لمدة تتراوح بين سنة وأربع سنوات.

وقال بك "لقد بدأوا إجراءات ضدي بتهمة إهانة الرئيس، لكن النيابة لم تتمكن من العثور على أي شيء يمكن أن يلصقوه كجريمة ... وفي النهاية، قالوا لي إنني وصفت الوزير بالأصلع ويمكن اعتبار ذلك إهانة".

ويقول منتقدو حكومة أردوغان إنها تسيء استخدام القوانين ضد إهانة الرئيس ومسؤولين آخرين في الدولة لإسكات المعارضين.

وكشف تقرير نُشر العام الماضي عن 66 ألف تحقيق، وأكثر من 12 ألف محاكمة قد فُتحت ضد أشخاص متهمين بإهانة الرئيس منذ تولي أردوغان هذا المنصب في عام 2014.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG