Accessibility links

عمدة طهران السابق.. قاتل مدلل


نجفي وزوجته ميترا

اعترف عمدة طهران السابق محمد علي نجفي بقتل زوجته عن طريق الخطأ في منزلها شمال المدينة، وفقا لما أوردته وسائل إعلام محلية.

ووقع الحادث الثلاثاء، وفي البداية لم تعلن أي تفاصيل بشأنه، لكن بعدها بساعات أعلن أن نجفي، الذي شغل أيضا منصب مستشار رئيس الجمهورية حسن روحاني، سلم نفسه للشرطة بعد أن اختفى لنحو سبع ساعات عقب تنفيذه للجريمة.

ونشرت صحف محلية عدة روايات للحادثة، وذكر بعضها أن الجريمة وقعت في غرفة النوم، فيما تحدثت وسائل إعلام أخرى عن حصولها في الحمام.

تفاصيل الجريمة

لكن المؤكد أن الجريمة حدثت بواسطة مسدس، وفقا لنجفي، الذي قال إنه كان يريد فقط تخويف زوجته، لكن بطريقة ما، أطلق النار خمس مرات فأصابت رصاصتان الضحية، إحداها اخترقت قلبها.

كما أنه ليس من الواضح ما إذا كان النجفي قد سلم نفسه أو اعتقل بالقرب من مكتب التحقيقات الإيراني في وسط طهران.

وأوردت تقارير إعلامية روايات مختلفة، إذ يقول البعض إن نجفي ذهب إلى قم للتشاور مع كبار رجال الدين قبل تسليم نفسه.

لكن الجزء الأكثر إثارة للاهتمام من القصة هو كيفية تعامل وسائل الإعلام الحكومية مع القضية.

تغطية حكومية مثيرة

فقد قدمت القناة الإخبارية التابعة للتلفزيون الحكومي تغطية واسعة النطاق وبثا مباشرا من مقر الشرطة الذي يحقق مع نجفي.

وظهر نجفي في مقطع فيديو وهو يرتدي ملابس أنيقة، ويشرب الشاي مع قائد الشرطة، بينما يقوم مراسل تلفزيوني حكومي بإفراغ السلاح الذي نفذت به الجريمة ويعد الرصاصات ويشرح جريمة القتل بتفاصيل دراماتيكية. أما نجفي فكان يراقب بهدوء.

وفي وقت لاحق، أظهرت مقاطع فيديو نجفي وهو يصافح رئيس الشرطة وآخرين كانوا ينحنون أمامه باحترام تام، ومن ثم جرى اصطحابه إلى خارج المكتب من دون أن يتم تكبيله.

وكان نجفي، وهو أحد المقربين من روحاني وعمدة طهران السابق، استقال من منصبه في عام 2018 بعد أن انتقده متشددون بسبب مقطع مصور يظهر حضوره عرضا راقصا لفتيات صغيرات في مدرسة.

الدوافع

ولم يكن من الواضح تماما ما إذا كانت الاستقالة بسبب "مشاكله الصحية" كما أعلن لوسائل الإعلام أو كانت تحت ضغط من منافسيه السياسيين، مثلما تكهنت الصحافة.

لكن وسائل اعلام محلية رجحت أن تكون هناك أسباب أخرى للاستقالة.

فقد تسربت أنباء زواج نجفي من امرأة شابة تدعى ميترا أوستاد وهي الزوجة الثانية له وتصغره بأكثر من 32 عاما، وبعدها تم تسريب صور رومانسية للزوجين إلى وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، مما أضر بصورة نجفي ووضع حدا فعليا لمهنته السياسية.

وتشير التقارير الإعلامية اللاحقة إلى أن نجفي أشار في اعترافاته إلى "تهديدات مستمرة" من زوجته للكشف عن أسراره و "تدمير" حياته.

XS
SM
MD
LG