Accessibility links

تقرير: الكشف عن طرق إيران الجوية 'السرية' لنقل أسلحة إلى لبنان


مسار غير معتاد اتخذته رحلة لقشم فارس من طهران إلى بيروت في 2 آب/أغسطس (Google/ Flight Radar 24)

كشفت مصادر استخباراتية غربية الطرق الجوية "السرية" التي تعتمد عليها إيران لنقل الأسلحة إلى حزب الله في لبنان من دون أن تكشفها أجهزة الرصد الجوي، بحسب ما نقلته شبكة فوكس نيوز الأميركية الاثنين.

وتم الاشتباه في وقت سابق في أن شركة قشم فارس الإيرانية للطيران المدني متورطة في تهريب أسلحة متوجهة إلى حزب الله ومصانع أسلحة إيرانية.

وكشفت المصادر الاستخباراتية عن رحلتين نادرتين لقشم فارس من طهران إلى مطار بيروت الدولي خلال الشهرين الماضيين.

ونسبت الشبكة الأميركية إلى مصدر استخباراتي في المنطقة قوله إن "الإيرانيين يحاولون التوصل إلى أساليب جديدة وطرق لتهريب الأسلحة من إيران إلى حلفائها في الشرق الأوسط".

وبحسب فوكس نيوز فإن أولهما قامت بها طائرة من طراز بوينغ 747 في التاسع من تموز/يوليو انطلقت من قاعدة جوية في العاصمة الإيرانية وتوقفت لفترة وجيزة في مطار دمشق ثم واصلت رحلتها في "مسار غير معهود" إلى مطار بيروت.

الرحلة الثانية انطلقت في الثاني من آب/أغسطس من مطار طهران الدولي ووصلت إلى بيروت قبل ساعتين ونصف من الموعد المحدد، وفيما لم تتوقف الطائرة في دمشق إلا أنها اتبعت مسارا "غير معتاد نوعا ما" شمال سورية، وفق فوكس نيوز.

وتأتي هذه الأنباء بعد أيام على نقل وكالة رويترز عن مصادر إيرانية وعراقية وغربية قولها إن طهران سلمت صواريخ بالستية لجماعات شيعية تقاتل بالوكالة عنها في العراق وإنها تطور القدرة على صنع المزيد من الصواريخ هناك. ونفت كل من طهران وبغداد تلك الأنباء.

وقالت فوكس نيوز إن قشم فارس تعد واحدة من شركات الطيران الإيرانية المدنية الزائفة وتستخدم لتهريب أسلحة من الحرس الثوري الإيراني وقوات فيلق القدس التي يقودها قاسم سليماني والتي فرضت الولايات المتحدة عقوبات عليها في تشرين الأول/أكتوبر 2017.

XS
SM
MD
LG