Accessibility links

المرصد: مقتل مدنيين في قصف متبادل بسوريا


صعود دخان بعد قصف في بلدة خان شيخون

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أنّ 15 مدنيا قتلوا الثلاثاء في شمال غرب سوريا في قصف متبادل بين قوات النظام وجهاديين، مشيرا إلى أن ستة من القتلى سقطوا في حلب.

وتقع مدينة حلب تحت سيطرة قوات النظام السوري ولا تبعد كثيرا من محافظة إدلب حيث السيطرة لمقاتلي هيئة تحرير الشام، (جبهة النصرة سابقا).

وكانت قوات النظام مدعومة بالطيران الروسي كثفت منذ أواخر نيسان/أبريل ضرباتها على منطقة إدلب والأراضي المجاورة لها والواقعة تحت سيطرة فصائل معارضة وإسلامية، ويقوم الجهاديون بالمقابل بقصف المناطق الخاضعة لسيطرة النظام.

والثلاثاء أفاد المرصد بأن "الفصائل الجهادية أطلقت أربع قذائف صاروخية على مناطق في مخيم النيرب الخاضع لسيطرة قوات النظام جنوب شرق حلب، ما أسفر عن استشهاد ستة مواطنين بينهم مواطنة وسقوط جرحى".

والثلاثاء أيضا قتل تسعة مدنيين آخرين في غارات جوية شنتها قوات النظام على مناطق في محافظة إدلب وفي شمال محافظة حماه المجاورة، بينهم سبعة قتلوا في مدينة جسر الشغور في إدلب، بحسب المرصد.

ويعتبر التدهور الأمني المتواصل منذ أسابيع عدة في هذه المنطقة الأعنف منذ توصلت موسكو وأنقرة في أيلول/سبتمبر 2018 إلى اتّفاق على إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب.

وأوقعت الحرب في سوريا منذ اندلاعها في آذار/مارس 2011 أكثر من 370 ألف قتيل.

XS
SM
MD
LG