Accessibility links

المكسيك تعلن فقدان الاتصال بطائرة ركاب


صورة للطائرة المفقودة (المصدر: وسائل التواصل الاجتماعي)

أعلنت السلطات المكسيكية أنّها عثرت الإثنين في شمال البلاد على حطام طائرة خاصة اختفت الأحد عن شاشات الرادار وعلى متنها 14 شخصا.

وأوضحت المصادر أن الطائرة وهي من طراز "بومباردييه تشالنجر 601" أقلعت من مطار لاس فيغاس في الولايات المتحدة متّجهة إلى مونتيري بولاية نويفو ليون في شمال المكسيك، وقد اختفت عن شاشات الرادار الأحد، مشيرة إلى أنّه تمّ العثور على حطامها في ولاية كواهويلا في شمال البلاد.

وقال ميغيل-أنخيل فيلاريال مدير مطار فنستيانو كارانزا في مدينة فرونتيرا-كواهويلا لقناة مولتيميديوس التلفزيونية إنّ "كل المؤشرات تدل على أنّه حطام الطائرة. مخطط الرحلة يشير إلى أن الطائرة كانت تقلّ 11 شخصا وطاقما من ثلاثة أفراد".

ووفقا لوسائل إعلام محليّة، فإن الطاقم مؤلف من طيار ومساعده ومضيفة.

ولم يتّضح في الحال ما إذا كان هناك ناجون من الحادث.

وكان ميغيل أنخيل ريكيلمي سوليس حاكم ولاية كواهويلا أعلن صباح الإثنين أن السلطات أطلقت عمليات بحث للعثور على طائرة خاصة اختفت عن شاشات الرادار منذ الأحد.

ووفقا لوسائل إعلام محلية فإن ركّاب الطائرة كانوا عائدين من رحلة إلى لاس فيغاس حيث حضروا السبت مباراة في الملاكمة للبطل المكسيكي سول "إل كانيلو" الفاريز.

وبحسب صور التقطت من الجو وبثّتها وسائل إعلام مكسيكية فقد بدا حطام الطائرة متفحّما ومفتّتا إلى أجزاء عدة في منطقة صحراوية.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG