Accessibility links

النادي الملكي يواجه "صعوبة" في تسجيل الأهداف بعد رحيل رونالدو


لاعبي الريال يضيعون محاولات كان البرتغالي يسجلها بسهولة

قالت صحيفة ماركا الإسبانية، الاثنين، إن ظل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لا يزال يخيم على ملعب ريال مدريد "البرنانبيو"، بعدما بات الفريق يواجه صعوبة كبيرة في تسجيل الأهداف منذ رحيله.

وأوضحت الصحيفة أن مسؤولي الفريق اعتقدوا أن النجوم الحاليين يمكنهم أن يملؤوا الفراغ الذي تركه نجم الفريق السابق، غير أن الأمر فشل.

ومنذ غادر رونالدو الفريق في 2018 باتجاه يوفنتيس الإيطالي، لم يتعاقد الريال مع هداف صريح لتعويضه، فيما ظل الفرنسي كريم بنزيمة اللاعب الوحيد الذي يتحمل مسؤولية تسجيل الأهداف.

وأكدت ماركا أن لاعبي الفريق يكافحون من أجل تسجيل أهداف كان البرتغالي يسجلها بسهولة في مرمى الخصوم.

ووقع الفريق للبلجيكي ايدن هازارد، ورغم مؤهلاته الفنية إلا أنه من الصعب أن يسجل 50 هدفا في الموسم كما كان رونالدو يفعل.

وبات الفريق الملكي في الوقت الحالي يسجل محاولة واحدة من كل عشر محاولات، فيما كان يسجل محاولة من كل خمس محاولات عندما كان رونالدو في صفوفه.

وسجل فريق الفرنسي زين الدين زيدان 24 هدفا في 14 مباراة، وهو رقم ضعيف مقارنة بحصيلة فرق أخرى من الأهداف.

ويواجه الريال صعوبات رغم تعاقده مع عدد من النجوم، وسط تقارير تشير إلى قرب رحيل زيدان عن تدريب الفريق.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG