Accessibility links

يوم رابع من العملية التركية في سوريا.. تجدد الاشتباكات في تل أبيض ورأس العين


قوات من الفصائل الموالية لتركيا قرب تل أبيض

تجددت الاشتباكات بين القوات التركية والفصائل الموالية لها من جانب، وقوات سوريا الديمقراطية من جانب آخر في محور مدينة تل أبيض، حسبما أفاد به المرصد السوري.

وأفادت مراسلة الحرة بأن قوات الفصائل السورية المسلحة المدعومة من تركيا أعلنت وصولها إلى الطريق الدولي الواصل بين مدينتي منبج و القامشلي شرقي سوريا ضمن العملية العسكرية التركية الحالية.

وقالت الفصائل إنها استولت على حاجز قرية الإرتوازية على الطريق الدولي بين القامشلي وحلب الدولي والتي تبعد أكثر من 30 كيلومترا عن الحدود السورية التركية.

يأتي ذلك بينما وصلت صباح السبت تعزيزات عسكرية جديدة من تركيا مؤلفة من حافلات وعربات مدرعة إلى الشريط الحدودي نحو مدينة تل أبيض.

واستمرت المعارك بوتيرة عنيفة بين القوات التركية وفصائلها الموالية لها على المحاور الغربية لمدينة تل أبيض بريف الرقة، ومحيط وأطراف مدينة رأس العين بريف الحسكة، حيث استهدفت طائرات حربية تركية رأس العين.

وشهدت محاور في منطقة الدرباسية بريف الحسكة اشتباكات عنيفة بين القوات التركية والفصائل الموالية لها والقوات الكردية ترافقت مع قصف مكثف وعنيف.

يأتي هذا فيما جددت القوات التركية قصفها الصاروخي على مدينة القامشلي بريف الحسكة مستهدفة الفرن الآلي ومناطق أخرى في المدينة، ما أدى لإصابة أربعة أشخاص بجروح، بحسب المرصد.

ووثق المرصد السوري ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية في صفوف الأطراف المتقاتلة إذ قتل 60 مسلحا في قوات سوريا الديمقراطية، و42 من مقاتلي الفصائل الموالية لتركيا وستة جنود أتراك.

وقال إن عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود عشرات الجرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لاحتمال وجود قتلى آخرين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG