Accessibility links

الهند والباكستان.. أيهما أقوى عسكريا؟


حرس الحدود في الهند خلال استعراض عسكري نهاية يوليو الماضي. أرشيفية

على وقع التوتر عالي التردد بين الجارين اللدودين الهند والباكستان يتخوف محللون من اشتعال النزاع على السيادة في منطقة كشمير التي فرض فيها حظر التجول وألغي فيها الحكم الذاتي بعد 7 عقود.

وخفضت باكستان الأربعاء مستوى التمثيل الدبلوماسي مع الهند، معلنة طرد السفير الهندي وتعليق التبادل التجاري مع نيودلهي ردا على إلغائها الحكم الذاتي لإقليم كشمير المتنازع عليه.

وكانت الهند قد أصدرت الاثنين مرسوما رئاسيا ألغى الحكم الذاتي الذي كان قائما في هذه المنطقة على مدى سبعة عقود، وذلك بعيد فرضها حظر تجول صارما فيها.

الصراع الهندي الباكستاني
الصراع الهندي الباكستاني

وقال محللون لوكالة فرانس برس إن قرار رئيس وزراء الهند ناريندا مودي إلغاء الحكم الذاتي للقسم الهندي من كشمير، يشكل مخاطرة كبيرة يمكن أن تؤجج التمرد في كشمير والتوتر مع باكستان.

وعبر دي اس هوودا، الجنرال المتقاعد الذي كان قاد القوات الهندية في كشمير عن قلقه من حدوث "غضب وعزلة واضطرابات للسلم الأهلي"، وذلك بعد أن نشرت السلطات الهندية عشرات آلاف من عناصر القوات شبه العسكرية كتعزيزات منذ بداية الشهر في كشمير.

ويتواجد نحو نصف مليون من عناصر الأمن في كشمير.

القوى العسكرية

الميزان العسكري
الميزان العسكري

الهند وباكستان، قوتان نوويتان في جنوب آسيا خاضتا حربين حول كشمير (1947-1949 و1965).

وفي فبراير الماضي شهدت العلاقات بينهما توترا جديدا إثر اعتداء انتحاري على قافلة شبه عسكرية هندية خلف نحو 40 قتيلا.

وتعاني منطقة كشمير حاليا من انتشار أمني كثيف وتعتيم فرض على القسم الهندي منها هذا الأسبوع، والذي بلغ حجما لا سابق له في هذه المنطقة المعتادة على العمليات العسكرية وحظر التجول.

وتتنافس الهند وباكستان عسكريا إلا أن الغلبة في الإنفاق تميل لصالح الهند، وبلغت ميزانية الدفاع الهندية في 2018 نحو 58 مليار دولار، فيما تتجاوز ميزانية الدفاع الباكستانية الـ 11 مليار دولار، وفق بيانات المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية لعام 2019.

وعلى صعيد الرؤوس النووية تمتلك باكستان نحو 150 رأسا نوويا، فيما تمتلك الهند 140 رأسا نوويا. ويبلغ عدد القوات المسلحة البرية الهندية نحو 1.24 مليون جندي، مقابل 560 ألف جندي باكستاني.

وتمتلك الهند 3565 دبابة قتالية مقابل 2496 دبابة قتالية في الباكستان، فيما تمتلك الهند 9719 مدفعية مقابل 4472 مدفعية في الباكستان.

وتمتلك الباكستان الغلبة في ناقلات الجنود المدرعة حيث تمتلك 1605 مقابل 336 ناقلة تمتلكها الهند.

هذا ويشهد الشطر الهندي من كشمير منذ العام 1989 تمردا ضد السلطات الهندية أسفر عن أكثر من 70 ألف قتيل، غالبيتهم من المدنيين.

وبعد أن كانت كشمير تتمتع بحكم ذاتي ويقتصر حق شراء العقارات وتولي الوظائف الحكومية فيها على أبناء الإقليم، أصبحت المنطقة خاضعة مباشرة لسلطة نيودلهي.

وأوقف أكثر من مئة شخص بينهم مسؤولون سياسيون محليون في الأيام الاخيرة وفق ما نقلت وكالة برس تراست أوف انديا عن مسؤولين.

وبدت سريناغار التي تعتبر أحد أبرز مراكز الاصطياف في الإقليم، مدينة أشباح بعد فرض إجراءات أمنية مشددة فيها وانتشار الجنود المسلّحين على كل التقاطعات وعند الحواجز المدعّمة بالأسلاك الشائكة واقتصار الحركة في طرقاتها على قلة قليلة من المارة.

XS
SM
MD
LG