Accessibility links

امرأة تقتل زعيمي عصابة إسرائيليين.. والكاميرات توثق الجريمة


الشرطة تطوق موقع الجريمة.

أظهرت لقطات كاميرات مراقبة لحظة إقدام امرأة على قتل إسرائيليين في المكسيك، قالت السلطات إنهما ضالعان في تبييض أموال ومرتبطان بمجموعات مكسيكية إجرامية.

ونشرت وسائل إعلام مكسيكية، الجمعة، فيديو الجريمة التي وقعت الأربعاء، وأظهر امرأة تتقدم من الرجلين اللذين كانا يتناولان الطعام في أحد المطاعم قبل أن تطلق الرصاص عليهما.

والجمعة، قال وزير الأمن المكسيكي، ألفونسو دورازو، للصحفيين "إنها تصفية حسابات بين مجموعات إجرامية وخلافات مرتبطة بعلاقات مع منظمات في قضايا تبييض أموال".

وأوضح الوزير أن القتيلين "كانت تربطهما علاقات بمنظمات إجرامية أخرى" من دون تحديدها، مضيفا "الواضح أن هذه المنظمات الإجرامية الإسرائيلية لها علاقات مع المنظمات المكسيكية".

وقتل الرجلان بينما كانا في مطعم المركز التجاري في جنوب العاصمة المكسيكية.

وأوضحت سفارة إسرائيل في المكسيك، في بيان، أن القتيلين هما آلون أزولاي (41 عاما) وبنيامين يشورون سوتشي (44 عاما)، ولهما "سوابق إجرامية في كل من إسرائيل والمكسيك".

وظهر في لقطات أخرى بثتها شبكات التلفزيون المكسيكية رجلان يطلقان النار في الهواء خارج مطعم مزدحم، مما دفع الزبائن إلى الاختباء واضطر دورية للشرطة إلى التراجع.

وبعد ذلك استقل الرجلان سيارة وفرا، ليعقب هروبهما مقتل الإسرائيليين داخل المطعم في المركز التجاري، مما أثار حالة ذعر بين المتسوقين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG