Accessibility links

صينية تدخل 'نادي ترامب' مع فيروس


مار آلاغو في الخلفية

قال مدعون فدراليون إن امرأة تحمل جوازي سفر صينيين وجهازا يحمل برنامج حاسوب خبيثا، كذبت على ضباط الخدمة السرية وتمكنت لفترة وجيزة من الدخول إلى نادي "مار آلاغو" المملوك للرئيس ترامب مطلع الأسبوع الجاري خلال زيارة الأخير إلى فلوريدا.

وأوضح المدعون، حسب مستندات قدموها إلى القضاء، أن يوينغ زانغ (32 عاما) تقدمت إلى ضابط خدمة سرية في نقطة تفتيش مساء السبت وقالت إنها عضوة بالنادي تريد استخدام المسبح وأظهرت جوازي السفر كوثيقة تعريف بها.

وقال الضباط إن المرأة لم تكن على قوائم العضوية لكن مديرا في النادي اعتقد بأنها ابنة أحد الأعضاء، وسُمح لها بالدخول قبل أن يشتبه فيها موظف في النادي، بعد ما قالت إنها موجودة لحضور فعالية أميركية صينية، ويبلغ الضباط.

وبعد استجواب وتفتيش، عثر مع زانغ على أربعة هواتف جوالة وحاسوب محمول وقرص صلب خارجي ومحرك نقال يحوي فيروسا.

ووجهت لزانغ اتهامات بتصريحات كاذبة لموظفين فدراليين ودخول منطقة مقيدة بشكل غير قانوني.

XS
SM
MD
LG