Accessibility links

انتشال مزيد من الجثث لمهاجرين قرب سواحل الدار البيضاء


مهاجرون من المغرب ومن بلدان أفريقية أخرى بعد إنقاذهم في مياه جبل طارق

أعلنت السلطات المغربية انتشال جثث خمسة مغاربة، الاثنين، قرب الدار البيضاء بعد غرق قاربهم المطاطي السبت أثناء محاولتهم الوصول إلى إسبانيا.

وارتفعت حصيلة الجثث بذلك إلى 12، بعد أن انتشلت السلطات قبالة المحمدية جثث سبعة مغاربة بينهم امرأة، السبت الماضي.

وتعرض زورق المهاجرين المطاطي للغرق أثناء محاولتهم الوصول إلى الشواطئ الإسبانية. ​وقالت السلطات إن عمليات البحث عن مفقودين مفترضين مستمرة.

وأكدت السلطات المحلية في مقاطعات سيدي البرنوصي العثور على الجثث الخمس قبالة شاطئ "النحلة". وحسب المعطيات الأولية، فقد جرى التعرف على جثث بعض الغرقى من طرف ذويهم.

وشهد العامان الماضان تضاعف محاولات هجرة المغاربة، بعد أن كان معظم المهاجرين الراغبين في العبور إلى أوروبا، من دول أفريقيا جنوب الصحراء.

وغالبا ما تنطلق محاولات الوصول إلى إسبانيا من الشواطئ الشمالية للمملكة المغربية، المطلة على البحر الأبيض المتوسط. ومنذ يناير وصل أكثر من 15 ألف مهاجر إلى إسبانيا عبر البحر، بحسب السلطات الإسبانية.

وتقول السلطات المغربية إنها اعترضت العام الماضي حوالي 89 ألف "محاولة هجرة غير قانونية"، بينها 29 ألف محاولة عبر البحر، في الوقت الذي خصص فيه الاتحاد الأوروبي في عام 2018 مبلغ 140 مليون يورو للتعامل مع أزمة الهجرة انطلاقا من المغرب.

XS
SM
MD
LG