Accessibility links

تسوية تحجم سيطرة زوكربرغ على قرارات الخصوصية


مؤسس فيسبوك مارك زوكربرغ خلال شهادة أمام لجنة التجارة والطاقة في مجلس الشيوخ-أرشيف

فرضت لجنة التجارة الاتحادية الأميركية الأربعاء غرامة قياسية بلغت خمسة مليارات دولار على شركة فيسبوك بسبب انتهاك الخصوصيات، في تسوية تلزم أكبر موقع للتواصل الاجتماعي في العالم بـ"وضع قيود جديدة وتعديل هيكلية الشركة".

وذكرت اللجنة أن الغرامة هي الأكبر التي تفرض على أي شركة بسبب انتهاكها خصوصية المستهلكين وإحدى أكبر الغرامات التي تقدرها الحكومة الأميركية لأي انتهاك.

وصوتت اللجنة بأغلبية ثلاثة أعضاء مقابل اثنين لصالح التسوية التي لا تزال بحاجة إلى موافقة المحكمة عليها، حيث أيد الجمهوريون التسوية بينما عارضها الديمقراطيون.

وقالت لجنة التجارة الاتحادية إن سياسة فيسبوك بشأن البيانات خدعت "عشرات الملايين" من الأشخاص الذين استخدموا تقنية التعرف على الوجه التي طرحتها شركة التواصل الاجتماعي.

وأَضافت أن سياسة عملاق التواصل الاجتماعي انتهكت القواعد عندما لم تكشف أن أرقام الهواتف التي جمعتها لإحدى الخواص الأمنية سيتم استخدامها أيضا لأغراض إعلانية.

وبموجب التسوية المعلنة الأربعاء، سيشكل مجلس إدارة فيسبوك لجنة مستقلة للخصوصية تنهي "سيطرة الرئيس التنفيذي مارك زوكربرغ المطلقة على القرارات التي تؤثر على خصوصية المستخدمين".

وكذلك سيتم منع فيسبوك من السؤال عن كلمات المرور الخاصة بالبريد الإلكتروني لخدمات أخرى لدى إنشاء المستهلكين لحساباتهم.

والشركة ممنوعة أيضا من استخدام أرقام الهواتف التي تحصل عليها من أجل الخواص الأمنية لأغراض إعلانية، ويجب عليها أخذ موافقة المستخدم من أجل استخدام بيانات تقنية التعرف على الوجه.

XS
SM
MD
LG