Accessibility links

انطلاق أعمال مؤتمر الكرامة الإنسانية


وائل خير ملقيا كلمته في الجلسة الافتتاحية

افتتح مؤتمر الكرامة الإنسانية أعماله صباح الجمعة في تونس. وقال رئيس شبكة الشرق الأوسط للإرسال السفير ألبرتو فرنانديز في الكلمة الافتتاحية إن الشبكة فخورة برعاية هذا المؤتمر بالشراكة مع معهد الولايات المتحدة للسلام. ولفت إلى أن هذا المؤتمر هو الجزء الأول في سلسلة مكثفة لنشاطات وبرامج مرتبطة بعملية تطوير شبكة الشرق الأوسط وقناة الحرة. وأشار إلى أن هذه السلسلة ستركز على قضية الكرامة الإنسانية والقضايا المشابهة، مثل الحقوق والتسامح والتعددية والحريات والفكر الحر والنقدي.

من جهته قال مدير برامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في معهد الولايات المتحدة للسلام إيلي أبو عون إن المشاركين في هذا المؤتمر يأتون من خلفيات مختلفة "لأننا نريد أن ننظر لقضية الكرامة الإنسانية من أكثر من منظور". واعتبر أن هناك حاجة ملحة لمناقشة الكرامة الإنسانية لأن "الأنظمة في المنطقة لم تبرهن على أنها قادرة على احترام الكرامة الإنسانية".

ويرى أبو عون أن مشكلة انتهاك الكرامة الإنسانية وحقوق الإنسان لها طابع اجتماعي أكثر منه سياسي، وأن الكرامة الإنسانية هي سبب وجود حقوق الإنسان.

بدوره أشار المتحدث الرئيسي في المؤتمر، المدير التنفيذي لمؤسسة حقوق الإنسان والحق الإنساني وائل خير، إلى وجود مسلك ديني وآخر علماني أديا إلى الكرامة الإنسانية، ولفت إلى أن الأمم المتحدة اعتمدت وثيقتين "تؤكدان قيمة الكرامة الإنسانية لكنهما لم يحظيا بتغطية إعلامية كبيرة"، مضيفا أن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان قدم تعريفا مفصلا للكرامة الإنسانية.

وأوضح خير أن الكرامة هي صفة يكاد ينحصر استعمالها للإنسان، وأن الكرامة الإنسانية أصيلة في الإنسان، وأن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان اعتبر أن الكرامة هي أساس الحرية والعدل والسلام في العالم.

وبالنسبة إلى الأديان، لفت خير إلى أن الأديان الغائية (اليهودية، المسيحية، الإسلام) أكدت على فكرة تفضيل الإنسان، وأن الأديان الدائرية كالبوذية تنادي باحترام كل البشر.

وقال خير إن الأديان خانت رسالتها والفلسفة فعلت الشيء ذاته، "وأنا أتفق مع الرأي الذي يقول إن المسلك العلماني (الفلسفي) لم يعط تعريفا واضحا للكرامة الإنسانية".

يُذكر أن المؤتمر من تنظيم كل من قناة "الحرة" ومعهد الولايات المتحدة للسلام (USIP)، بالتعاون مع المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية.

يناقش المؤتمر تأثير الأيديولوجيات السياسية والدينية على مفهوم الكرامة الإنسانية، الذي يعد أساسيا لبناء مجتمعات سليمة وتأمين العدل والحرية والمساواة؛ ويبحث في الطرق المختلفة لتعزيز هذا المفهوم.

يشارك في هذا المؤتمر، الذي يعد الأول من نوعه بالنسبة لقناة "الحرة"، عدد من كتاب "من زاوية أخرى" في موقع "الحرة" إضافة إلى مثقفين وناشطين في مجال حقوق الإنسان من جميع أنحاء الشرق الأوسط والولايات المتحدة.

XS
SM
MD
LG