Accessibility links

"انقسامات أو خليفة جديد".. مقتل البغدادي يثير تساؤلات حول مصير داعش


أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم "داعش"

بعد إعلان الرئيس دونالد ترامب رسميا أن زعيم تنظيم داعش قتل في عملية أميركية خاصة، تبرز أسئلة حول مستقبل التنظيم المتطرف الذي شن التحالف الدولي بقيادة واشنطن حربا ضده طردته من العراق وسوريا.

البغدادي نصب نفسه "خليفة" وقائدا للتنظيم المتشدد الذي سيطر في وقت سابق على 240 ألف كلم مربع بين سوريا والعراق، وتحكم في مصير قرابة سبعة ملايين نسمة.

لكن سرعان ما انهار هذا التنظيم أمام العمليات التي قادتها واشنطن ضده في العراق وسوريا، وصولا إلى استهداف البغدادي وقتله.

مقتل البغدادي لا يعني نهاية التنظيم بحسب ما يرى خبراء متخصصون بالجماعات الإسلامية المتطرفة، إنما سيعمل على تثبيط وتيرة التحركات وستدخل خلاياه مرحلة السبات إلى حين الإعلان عن خليفة جديد.

يرى خبراء أن مقتل البغدادي يوجب على التحالف مواصلة قتال الخلايا المتشددة التابعة للتنظيم، خاصة وأن العديد من أتباع داعش يتبعون فكره وعقيدته، وقتل "الخليفة" يعني ظهور "خليفة آخر".

الهاشمي: داعش سيشهد انقسامات وخلافات

ويؤكد الخبير العراقي في شؤون الجماعات المتطرفة هشام الهاشمي أن مقتل زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي لا يعني نهاية التنظيم، إنما يعني سعي ما تبقى من عناصر التنظيم إلى خلق "خلافة جديدة".

وقال في حديث لـ"موقع الحرة" إن المتطرفين "وبعد قتل خليفتهم أبو مصعب الزرقاوي في 2006 ظهر خليفة من بعده، وهذا ما حصل في 2010 أيضا، وهذا ما سيحصل".

وذهب الهاشمي إلى أن المرحلة الحالية للتنظيم ستشهد "السكون والهدوء"، وربما تشهد "انقسامات أو خلافات" إلى حين التوافق على قائد جديد، وخلال هذه الفترة ربما نشهد هروبا "لخازن المال" أو مسؤول الإمدادات المالية، إذ أن تحصيل المغانم المالية ستكون أيضا هدفا للعديد من عناصر الصف الأول من التنظيم.

ويرجح الهاشمي أن يتسلم الخلافة شخص من الجنسية التونسية أو منطقة الجزيرة السورية "جزراوي"، إذ يرى أنها خرجت من عهدة القادة من الجنسية العراقية الموجودين في التنظيم.

حسن: مخاوف من عودة تموضع التنظيم في مناطق جديدة

محمد حسن، الباحث في سياسات الأمن القومي في مصر يعتقد أن التنظيم موجود على الأرض والحرب ضده يجب أن تستمر.

وأشار في حديث لـ"موقع الحرة" إلى أن "الخلافة من بعد البغدادي كانت مقررة أصلا بتعيين عبدالله قرداش والذي يعد من أخطر القيادات في داعش".

ويرى أنه من المحتمل أن "نشهد انقسامات لبعض فرق أو أجزاء من التنظيم ويمكن أن تكون متوزعة في عدة مناطق جغرافية، إذ أن هيكل التنظيم سيختلف بمقتل البغدادي".

وقرداش هو تركماني الأصل من قضاء تلعفر غرب الموصل، وكان معتقلا في سجن البصرة مع البغدادي، وهو خريج كلية الإمام الأعظم في مدينة الموصل.

ويتسم قرداش بالتسلط والتشدد.

هزيمة داعش
هزيمة داعش

ويتوقع حسن أن يؤثر مقتل البغدادي على الخلايا التابعة للتنظيم بسيناء في مصر بشكل كبير، وقال إنها "ستشهد انقساما في القيادة، خاصة وأن البغدادي يمثل قيمة روحية ومعنوية هامة لأتباعهم هناك".

ويتوقع حسن أن يكثف التحالف الدولي من الهجمات والغارات العسكرية ضد خلايا التنظيم الذي أصبح الآن في أضعف حالاته، لكنه لم يخف مخاوفه من إعادة تموضع الخلايا في مناطق جغرافية أخرى ربما تكون جديدة، خاصة في دول شمال أفريقيا.

أديب: حرب لـ10 سنوات قادمة

يقول الباحث في شؤون الجماعات الإرهابية منير أديب إنه رغم مقتل البغدادي فإن قوات التحالف الدولي سوف تحتاج إلى حرب تستمر لما لا يقل عن 10 سنوات، من أجل هزم داعش والقضاء عليه أمنيا وعسكريا وفكريا.

وذهب خلال حديثه لـ"موقع الحرة" إلى أن تنظيم القاعدة الذي يعد المظلة الأساسية لداعش، كان قد شهد خلافات بعد مقتل أسامة بن لادن حتى اتفق على تسليم أيمن الظواهري الخلافة من بعده، وكذلك الأمر سيحصل مع داعش، فمقتل البغدادي يعني مهلة إلى حين الاتفاق على خليفة جديد لهم.

مراحل من حياة أخطر الإرهابيين أبو بكر البغدادي
مراحل من حياة أخطر الإرهابيين أبو بكر البغدادي

وبقي البغدادي الذي رصدت واشنطن 25 مليون دولار لمن يحدد مكانه أو يقتله، متواريا عن الأنظار لفترة طويلة، قبل أن تتمكن القوات الأميركية من قتله.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG