Accessibility links

بحثا عن نحل العسل.. دبابير آسيوية عملاقة تجتاح ولاية واشنطن


تعتبر مشاهدة الدبور الآسيوي العملاق في واشنطن أمرا غير اعتيادي

هناك على الأقل فصيلة واحدة من الدبابير الآسيوية الضخمة، هي الأكبر من نوعها، تجوب سماء ولاية واشنطن الأميركية، مسببة الذعر السكان. لكن، هدفها هو نحل العسل، وليس البشر.

وكان أحد سكان مدينة بلين قد عثر على أحد تلك الدبابير، بطول 5 سنتمترات، بحسب وزارة الزراعة الأميركية.

أخذت الوزارة الدبور الميت الذي وجده الرجل كعينة لفحصها. إلا أن الرجل عاود إبلاغ السلطات لاحقا أنه شاهد دبورا آخر يحوم حول حوض لتغذية الطيور، قبل أن يطير نحو غابة قريبة.

وتعتبر مشاهدة الدبور الآسيوي العملاق في واشنطن أمرا غير اعتيادي، لأسباب منها أن هذا النوع لم يتم رصده في الولاية مسبقا. إضافة إلى أن موطنه الأصلي يقع شرق آسيا، حيث يتوجب أن يكون هذا النوع من الدبابير في سبات شتوي.

ففي الشتاء، تقيم هذه الدبابير مستعمراتها في الأرض، متجنبة الحيوانات والبشر. ولكن في حال أزعجها أحدهم، فهي قادرة على الإصابة بـ "لدغة سيئة"، بحسب الوزارة، التي رجح المتحدث باسمها أن الدبور قد جاء إلى ولاية واشنطن مهاجرا من كندا.

ويعتقد أن هذا النوع من الدبابير لديه قدرة على السفر بعيدا، فقد تم رصده مؤخرا خلال أكتوبر في المملكة المتحدة أيضا.

وبينما يبقى الإنسان بمأمن إلى حد ما من لدغات هذا الدبور، تتزايد المخاوف من استهدافه لنحل العسل. فهذا الدبور أضخم من النحلة بخمس مرات، ولديه القدرة على قتل 40 نحلة في الدقيقة الواحدة.

وبحسب أحد الخبراء من جامعة بوردو، فإن استهداف النحل يكون أكثر سهولة عندما يكون داخل خليته.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG