Accessibility links

بدهنها على ماسة ثمينة.. "MIT" يستعرض "أكثر المواد سوادا" على الأرض


دهنت ماسة بالمادة الأكثر سوادا في العالم

ما الذي يمكنك فعله بماسة سعرها مليونا دولار؟ إن كنت في معهد ماساتشوستس التقني "MIT" فإنك سوف تدهنها بأكثر المواد سوادا على الأرض.

الماسة الصفراء النادرة والمدهونة بمادة "CNT" تعتبر عملا فنيا أطلق عليه اسم "The Redemption of Vanity"، وهو مشروع مشترك بين ديموت ستريب، فنان تابع معهد "MIT" للفنون والعلوم والتكنولوجيا، وبين برايان واردل، البروفيسور في معهد "MIT" لأبحاث الطيران والفضاء.

وستعرض الماسة في سوق نيويورك لتبادل الأسهم حتى 25 نوفمبر ليتمكن الزائرون من مشاهدة المادة الجديدة، في استعراض "لنقيضين" كما وصفه ستريب.

ووصف معهد "MIT" المادة في بيان، الخميس، بأنها "تتكون من خيوط كربونية ميكروسكوبية، وكأنها غابة كثيفة مكونة من أشجار ضئيلة الحجم"، مضيفا "يمكن للغلاف أن يمتص أكثر من 99.96 من أي ضوء مسلط عليه، ما يجعله أكثر المواد المعروفة سوادا".

وقد كشفت شركة "NanoSystems" عن نسختها الخاصة من "المادة الأكثر سوادا" عام 2014 وأطلقت عليها تسمية "Vantablack"، لتطور حاليا تركيبة قابلة للرش من المادة ذاتها.

وقدمت شركة BMW سيارة مؤخرا باسم "X6 Vantablack" مطلية بالمادة ذاتها.

ورغم أن الفرق بين المادتين قد يعتبر ضئيلا أو حتى غير ملحوظ بالعين المجردة، إلا أن معهد "MIT" سيوفر مادة "CNT" للاستعمال التجاري لتكون متاحة لاستخدامها في قطاعي العلوم والفنون حول العالم، بينما كانت الحقوق لاستخدام مادة "Vantablack" حصرية فقط للنحات البريطاني أنيش كابور.

ورغم مظهرها القاتم للمشاهدين، إلا أن الماسة تعكس دمجا مذهلا بين عالمي العلوم والفنون.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG