Accessibility links

برشلونة وريال مدريد يتفقان على موعد جديد للكلاسيكو


المباراة ستقام على ملعب الكامب نو

توصل فريقا برشلونة وريال مدريد إلى موعد جديد للكلاسيكو الذي كان مقررا في 26 أكتوبر الحالي ضمن المرحلة العاشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم، وتأجل الجمعة بسبب التوتر الناجم في إقليم كاتالونيا بعد أحكام السجن بحق قياديين انفصاليين.

وكان من المقرر أن تقام المباراة بين ريال مدريد المتصدر بفارق نقطتين عن برشلونة بطل الموسمين الماضيين، على ملعب الثاني "كامب نو"، لكن مجموعات كاتالونية مؤيدة للانفصال دعت الى تظاهرة في برشلونة في اليوم ذاته للمباراة المرتقبة احتجاجا على سجن تسعة قياديين انفصاليين ما بين تسعة و13 عاماً بسبب دورهم في محاولة الإقليم الانفصال عن إسبانيا عام 2017.

وكانت رابطة الدوري طلبت الأربعاء من الاتحاد المحلي نقل المباراة المرتقبة إلى العاصمة "بسبب الظروف الاستثنائية الخارجة عن سيطرتنا"، قبل أن تعلن الجمعة عن تأجيلها وطلبت من الناديين "الاتفاق على موعد جديد للمباراة"، مع تحديد مهلة حتى يوم الاثنين الساعة العاشرة صباحا (الثامنة بتوقيت غرينيتش). وبحال عدم التوصل لاتفاق من قبل الناديين سوف يتخذ الاتحاد القرار بنفسه.

لكن الغريمين التقليديين توصلا بسرعة إلى اتفاق حول الثامن عشر من ديسمبر المقبل، وهو الموعد الذي كان اقترحه الخميس النادي الكاتالوني على لجنة المسابقات.

وينتظر الناديان الآن الموافقة على الموعد الجديد من رابطة الدوري التي اقترحت الرابع من ديسمبر لتفادي تأثيرها على الحضور الجماهيري لمباريات الكأس المقررة في 18 من الشهر ذاته، علما بأنها كانت تفضل أيضا السابع من ديسمبر والذي سيكون يوم سبت وهناك إمكانات أكبر للنقل التلفزيوني ولكن الأمر يتطلب تأجيل مباراتي برشلونة مع ريال مايوركا، وريال مدريد مع إسبانيول.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG