Accessibility links

بسبب المنشطات.. حرمان روسيا من المشاركة في مونديال قطر


حرمان روسيا من المشاركة في مونديال قطر

أصدرت الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات "وادا" بيانا، أكدت فيه حرمان المنتخب الروسي من المشاركة في كأس العالم 2022 بقطر، بسبب ثبوت تعاطي الرياضيين الروس المنشطات.

وأضافت الوكالة، الثلاثاء، أنه لا يحق للرياضيين الروس المشاركة في أي بطولة عالمية تقام كل أربع سنوات أو أكثر، لذا لن يكون بإمكانهم المشاركة بكأس العالم في قطر 2022، وأولمبياد طوكيو 2020، وألعاب بكين الشتوية 2022.

وأشارت وادا إلى أنه سيُسمح للمنتخب الروسي بالمشاركة في بطولة أوروبا المقبلة لكونها قارية وليست عالمية، كما يحق للرياضيين الروس القادرين على إثبات عدم تورطهم في فضيحة المنشطات، المنافسة تحت علم محايد.

وجاء قرار الوكالة بعد ثبوت فساد وكالة مكافحة المنشطات الروسية (روسادا) وعدم امتثالها لشروط "وادا"، إذ تلاعبت بنتائج الاختبارات التي سلمت للمحققين في يناير 2019.

رد الرئيس الروسي

وأوصت الوكالة بعدم السماح لروسيا باستضافة أو تقديم عروض استضافة أي حدث رياضي كبير، وإذا كانت مُنحت تنظيم أي بطولة، يتم سحب التنظيم ونقله إلى أي دولة أخرى.

من جانبه، وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، هذا القرار بأنه جائر.

وقال في تصريحات صحفية في ديسمبر الماضي: "قرار حرمان الرياضيين الروس من المشاركة الدولية بسبب قضية المنشطات غير عادل وليس منطقيا ولا يمكن أن تكون العقوبات على الرياضيين جماعية وتنطبق على أشخاص لا علاقة لهم بأي انتهاكات، وأغلب رياضيينا نظيفون".

يذكر أنه في سبتمبر الماضي، ذكرت وادا أن البيانات التي حصلت عليها من الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات بها تضارب شديد، وأمرت بفتح تحقيق رسمي.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG