Accessibility links

بطل إيران بالشطرنج يقرر التخلي عن جنسيته


لاعب الشطرنج الإيراني الصاعد علي رضا فيروزجا

قرر لاعب الشطرنج الإيراني الصاعد علي رضا فيروزجا، التخلي عن جنسيته الإيرانية، وذلك في رد فعل واضح على الحظر الذي تفرضه بلاده على اللعب ضد رياضيين إسرائيليين.

وقال رئيس الاتحاد الإيراني للشطرنج في تصريح أوردته وكالة "تسنيم" للأنباء إن فيروزجا أبلغهم بنيته التخلي عن جنسيته، عقب إرغامه على مقاطعة الإسرائيليين.

وأضاف أن اللاعب البالغ من العمر 16 عاما يقيم حاليا في فرنسا "وربما يريد اللعب تحت العلم الفرنسي أو الأميركي".

وتابع أن فيروزجا "أخبرنا بأنه سيشارك في بطولة الشطرنج الدولية المقبلة في روسيا، على الرغم من أننا قررنا عدم المشاركة فيها".

ويعد علي رضا فيروزجا من أفضل النجوم في لعبة الشطرنج في العالم، حيث فاز ببطولة إيران وهو في 12 من عمره.

ويصنف فيروزجا في المرتبة الثانية، على لائحة أفضل لاعبي الشطرنج في العالم فئة الشباب تحت 18 عاما، لكنه يخسر العديد من الألقاب، نتيجة انسحابه من البطولات العالمية، لعدم قدرته على مواجهة اللاعبين الإسرائيليين.

وهذا ثاني حادث من نوعه خلال العام الجاري حيث أقدم لاعب الجودو الإيراني سعيد مولاي على اللجوء إلى ألمانيا بعد تعرضه للضغوط من قبل سلطات بلاده، بعد أن خالف أوامر الحكومة بالانسحاب من بطولة العالم في طوكيو لتجنب مواجهة محتملة لخصم إسرائيلي.

ويقيم مولاي حاليا في منغوليا، ويطمح بالتخلي عن جنسية بلاده ليحصل على الجنسية المنغولية، ليتسنى له ملاقاة جميع الرياضيين في العالم، بما في ذلك الإسرائيليين.

XS
SM
MD
LG