Accessibility links

بعد أيام من حادثة مشابهة.. لبناني ينتحر بسبب الديون


نقل جثة اللبناني داني أبو حيدر

انتحر شاب لبناني يدعى داني أبو حيدر بعد طرده من عمله وعدم قدرته على سداد ديونه، وذلك بعد أيام من انتحار مواطن لبناني آخر في عرسال بسبب وضعه الاقتصادي.

خال داني أبي حيدر أكد في اتصال مع قناة الحرة أن الديون تراكمت على كاهله فأقدم على الانتحار مطلقا رصاصة في رأسه.

وقالت وسائل إعلام إن حادث الانتحار وقع في منطقة النبعة في شمال شرق بيروت.

ونشر ناشطون مقطع فيديو أثناء نقل جثته في سيارة إسعاف:

وكانت حادثتا انتحار قد وقعتا خلال العام الجاري في لبنان قد هزتا المجتمع، فمؤخرا انتحر ناجي الفليطي من بلدة عرسال شنقا، بسبب وضعه الاقتصادي، حيث كان مدينا بنحو 350 دولار، ولم يستطع شراء منقوشة لابنه تكلفتها نصف دولار.

وفي أوائل فبراير الماضي، انتحر اللبناني جورج زريق في بكفتين الكورة في شمال لبنان، بعد أن أحرق نفسه لعدم تمكنه من دفع مصاريف ابنته الدراسية، ورفض مدير مدرسة خاصة في بكفتين إعطاءه إفادة لتسجيل ابنته في مدرسة رسمية لإكمال تحصيلها العلمي.

وكتب أحد المعلقين على وفاة أبو حيدر الأربعاء: "قتله هذا النظام كما قتل جورج زريق، وناجي الطفيلي":

وجاء على حساب باسم "Fatima": "السلطة الفاسدة مش فارقة معها لو كل الشعب بينتحر".

وحدثت وقائع مشابهة في مصر، إذ انتحر الطالب المصري نادر محمد قفزا من برج القاهرة.

وسبق محمد بأيام، الطالبة بكلية صيدلة بجامعة قناة السويس شهد أحمد كمال، التي انتحرت بإلقاء نفسها في نهر النيل، إذ ظهرت جثتها بعد أيام من اختفاءئها عن الأنظار.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG