Accessibility links

بعد "الاجتماع المالي".. مسؤول لبناني: لا داعي للهلع


مصرف في لبنان

أكد السبت رئيس جمعية المصارف اللبنانية، سليم صفير بعد الاجتماع المالي الذي جمعه بحاكم مصرف لبنان رياض سلامة وأعضاء مجلس إدارة جمعية المصارف اللبنانية، على أن أموال المودعين محفوظة ولا داعي للهلع.

وأشار صفير إلى أنه تقرر تكليف وزيري المال والاقتصاد وحاكم مصرف لبنان ورئيس جمعية المصارف بمراقبة الأوضاع المالية في البلاد وإصدار بيانات توضيحية منعاً لانتشار الأخبار غير الصحيحة.

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون، دعا إلى اجتماع لمعالجة الوضع المصرفي في البلاد، في ظل الأحداث التي تشهدها لبنان خلال الأيام الأخيرة.

وفي وقت سابق أغلقت المصارف أبوابها لأسبوعين وسط احتجاجات بسائر أنحاء البلاد تدعو الحكومة إلى الاستقالة.

وبعد فتح أبوابها مرة أخرى الأسبوع الماضي فرضت بعض المصارف قيودا لحماية الودائع ومنع انهيار المصارف.

وأدت الاحتجاجات غير المسبوقة في لبنان إلى جانب استقالة الحكومة وفقدان ثقة المستثمرين، إلى تقويض نموذج التمويل التقليدي للبنان بناء على تدفقات رأس المال ونمو الودائع المصرفية، ما يهدد استقرار اقتصاد البلاد بأكمله.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG