Accessibility links

ضاعت في غابات سيبيريا قبل أعوام.. "ماوكلي" ملكة جمال للصغار


تحلم الطفلة كارينا تشيكيتوفا بأن تصبح راقصة باليه مشهورة

فازت الطفلة "ماوكلي" بلقب مسابقة جمال، عقب أكثر من خمس سنوات من إنقاذها بعدما ضاعت في إحدى غابات سيبيريا الباردة لمدة 12 يوما.

وتمكنت الطفلة كارينا تشيكيتوفا، التي كانت في الرابعة من عمرها، من البقاء على قيد الحياة في جو قارس البرودة، بمنطقة مليئة بالحيوانات الكاسرة والدببة والذئاب المفترسة.

وقضت أيامها في الغابة مع كلبتها الوفية (نايدا)، التي تشبثت بها لإبقاء جسدها دافئاً، وعاشت بطريقة شبهها البعض بحياة شخصيتي ماوكلي وطرزان الشهيرتين.

ومع احتفالها بعيد ميلادها العاشر، حملت الطفلة لقب ملكة جمال ياكوتيا الصغيرة (إحدى جمهوريات روسيا الاتحادية)، بمنافسة صوت لها الجمهور عبر الإنترنت.

وكان عام 2014 قد شهد الكثير من عناوين الأخبار حول العالم التي تحدثت عن فقدان الطفلة ومن ثم العثور عليها في غابات الصنوبر بعد 12 يوماً وليلة من نومها على الأعشاب وتناولها التوت البري لتبقى على قيد الحياة.

وانتهت محنة الطفلة عندما قررت كلبتها تركها، لتجد "نايدا" طريقها نحو قريتها البعيدة، مشجعة من يبحثون عنها على متابعة جهودهم.

ولفرادة قصتها، نصبت مدينتها تمثالاً لكارينا في منطقة ياكوتسك. كما تم تدوين قصتها في كتاب مشهور للأطفال، أطلق عليها اسم "ماوكلي".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG