Accessibility links

بعد بنسلفانيا.. ميزوري تحقق في اتهام قساوسة بانتهاكات جنسية


جانب من الكاتدرائية الكاثوليكية في مدينة سانت لويس - من حساب المطرانية على "فيسبوك"

قال المدعي العام بولاية ميزوري الأميركية جوش هاولي الخميس إن مكتبه أطلق تحقيقا في مزاعم ارتكاب رجال دين مسيحيين كاثوليك بمطرانية سانت لويس اعتداءات جنسية.

وأوضح هاولي أن التحقيق انطلق بعد موافقة المطرانية على التعاون مع مكتب المدعي العام، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

وأضاف "يقولون إنهم يريدون التعاون بشكل كامل وأنا واثق من أنهم سيفعلون".

وكان تقرير لهيئة محلفين بولاية بنسلفانيا كشف الأسبوع الماضي النقاب عن ارتكاب قساوسة كاثوليك انتهاكات جنسية بحق نحو ألف طفل على مدار سبعة عقود.

وعقب ذلك التقرير أصدرت الكنيسة الكاثوليكية بالفاتيكان بيانا غير مسبوق عبرت فيه عن "الخجل والأسف" وقالت: "ليعلم الضحايا أن البابا فرانسيس يقف في صفهم. من عانوا هم أولويته والكنيسة تريد أن تستمع إليهم".

XS
SM
MD
LG