Accessibility links

بعد حادثة الطيار السعودي.. البنتاغون يشدد إجراءاته في القواعد العسكرية


البنتاغون يشدد التدابير الأمنية في القواعد العسكرية الأميركية بعد الاعتداء في قاعدة بنساكولا

جو ثابت - واشنطن/

كشف مدير دائرة الشؤون الاستخباراتية في وزارة الدفاع الأميركية، البنتاغون، غاري ريد، الجمعة، أن إجراءات أمنية مشددة سيجري تطبيقها بدءًا من الآن في قواعد عسكرية أميركية تستضيف طلابًا عسكريين أجانب في إطار برامج التدريب التي توفرها الولايات المتحدة للدول الحليفة.

وتندرج هذه الإجراءات، والتي تأتي عقب حادثة إطلاق النار التي ارتكبها الطالب الطيار السعودي محمد سعيد الشمراني في السادس من ديسمبر الماضي في قاعدة بنساكولا بفلوريدا، والتي قضى فيها ثلاثة عسكريين أميركيين.

وأبرز هذه التدابير، منع حمل السلاح الفردي داخل القواعد والمنشآت العسكرية. إضافة لإخضاع الطلاب الأجانب لإجراء امتحان وأخذ بصمات للحد من تنقلهم في القواعد العسكرية.

ومن بين التدابير أيضا، وضع إجراءات كشف ومراقبة هدفها الكشف عن أي تهديد داخلي. ووضع تدابير "انتقاء دقيق" للوافدين العسكريين الأجانب للتحقق من عدم علاقتهم بأي فكر متشدد.

وتعتبر هذه الإجراءات خلاصة دراسة رفعها المستشار القانوني في البنتاغون بالتنسيق مع تحقيقات وكالات فديرالية اخرى.

وكان وزير العدل الأميركي وليام بار ونائبُ مديرِ مكتب التحقيقات الفيديرالي الـ "أف بي آي" ديفيد باوديتش أعلنا الأسبوع الماضي نتائج التحقيق الجنائي في جريمة إطلاق النار في قاعدة بنساكولا التي نفذها الشمراني، وقد تبين فيها أنه "تصرّف من تلقاء نفسه" وأن جريمته هي فعل إرهابي.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG