Accessibility links

بعد رفضه اللعب قبلها.. مواجهة الأهلي والزمالك في نهاية الدور الأول


 رفض الأهلي خوض أي مباراة في البطولة قبل مباراة القمة ضد غريمه الزمالك.

قررت اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، الثلاثاء، تأجيل منافسات الدوري المحلي إلى الأسبوع الأخير من نوفمبر المقبل، وحددت نهاية الدور الأول موعدا لمواجهة الكلاسيكو المؤجلة من المرحلة الرابعة بين الأهلي وغريمه الزمالك.

وأصدرت اللجنة بيانا رسميا بخصوص انتظام مسابقة الدوري الممتاز وإيجاد حل لأزمة قرار النادي الأهلي بعدم خوض أي مباراة في الدوري قبل خوض مباراة القمة أمام الزمالك والتي كانت مقررة السبت الماضي وتأجلت بطلب من الجهات الأمنية.

وأوضحت اللجنة أنه تقرر تأجيل ما تبقى من مباريات الأسبوع الخامس ومباريات الأسبوع السادس لمسابقة الدوري الممتاز إلى ما بعد انتهاء بطولة الأمم الأفريقية تحت 23 سنة.

وأضافت أن المسابقة ستستأنف بعد انتهاء البطولة بنفس الترتيب الوارد في جدول المسابقة، فيما تقام مباراة الأهلي والزمالك المؤجلة بتعليمات أمنية من الأسبوع الرابع في ختام الدور الأول.

وأوضحت اللجنة أن ذلك يأتي بناء على ما ورد اليوم للاتحاد المصري لكرة القدم من خطاب وزارة الشباب والرياضة وفي إطار التعليمات الأمنية وفي ضوء استضافة مصر لبطولة الأمم الأفريقية تحت 23 سنة وتضافر الجهود لإنجاحها.

وتستضيف مصر البطولة الإفريقية المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020 من الثامن إلى 22 نوفمبر المقبل.

وكان الأهلي أعلن الخميس الماضي رفضه خوض أي مباراة في البطولة قبل مباراة القمة ضد غريمه الزمالك.

وحذر النادي في بيان من "العشوائية" التي شهدتها مباريات الدوري المحلي في الموسم الماضي، والتي جعلت من موسم 2018-2019 الأطول في تاريخ مصر، بعد أن امتد لنحو سنة، ولم يختتم إلا في أواخر يوليو الماضي.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG