Accessibility links

بعد صدور عفو رئاسي عن جنديين.. إسبر: القضاء العسكري الأميركي مستعد لمحاسبة الجنود


قال إسبر إن القوات الأميركية "مدربة من اليوم الأول على قوانين الصراعات المسلحة وكيفية التصرف في وقت الحرب"

عبر وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، الأحد، عن ثقته في قدرة النظام القضائي العسكري في الولايات المتحدة على محاسبة الجنود، وذلك بعد يومين من إصدار الرئيس الأميركي دونالد ترامب عفوا عن ضابطين في الجيش اتهما بارتكاب جرائم حرب في أفغانستان.

وأعاد ترامب أيضا، الرتبة العسكرية لقائد فصيلة بالقوات البحرية الخاصة (نيفي سيلز) بعد تخفيضها بسبب تصرفات ارتكبها في العراق.

ولدى سؤال إسبر عن الكيفية التي سيطمئن بها دولا مثل أفغانستان والعراق بعد العفو، قال إسبر: "لدينا نظام قضاء عسكري فعال للغاية".

وأضاف في تصريحات لصحفيين أثاء زيارة يقوم بها للعاصمة التايلندية بانكوك، "لدي ثقة عظيمة في النظام القضائي العسكري"، وذلك في أول تعليق له على الأمر منذ إصدار ترامب قرار العفو.

وقال منتقدون إن خطوة ترامب ستقوض العدالة العسكرية، وتبعث برسالة مفادها أنه سيتم التغاضي عن الفظائع التي ترتكب في ساحات القتال.

ومنح ترامب عفوا كاملا للملازم كلينت لورانس والميجر ماثيو غولستين، وأمر بأن تعاد لإدوارد غالاغر الرتبة العسكرية التي كان عليها قبل إدانته خلال محاكمة عسكرية هذا العام.

وقال إسبر إن القوات الأميركية "مدربة من اليوم الأول على قوانين الصراعات المسلحة وكيفية التصرف في وقت الحرب"، مؤكدا أنهم يتصرفون وفقا لذلك.

وأضاف "إذا لم يفعلوا فجيش الولايات المتحدة سيتصرف بما يتسق" مع القوانين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG