Accessibility links

"أنا مغاربي".. وسم وحملة لتوحيد دول المغرب الكبير


وسط أنباء عن قرب تنظيم أول قمة مغاربية في فبراير المقبل.

أطلقت المؤسسة المغاربية للتواصل وحوار الثقافات حملة على وسائل التواصل الاجتماعي تحت وسم "أنا مغاربي".

ودعت المدونين في دول المغرب والجزائر وموريتانيا وتونس وليبيا، للتدوين دعما للوحدة المغاربية.

وقالت وسائل إعلام مغاربية إن هدف الحملة أن يعبر كل شخص حالم بالوحدة المغاربية عن تأييده للمشروع المغاربي، وإيصال رغبة الشعوب المغاربية في توحيد الأنظمة السياسية بالمنطقة.

ودعت المؤسسة، النشطاء المغاربيين، لالتقاط صور بقرب المعالم المشهورة في بلدانهم، يحملون فيها شعار الحملة، للتعبير عن الوحدة المغاربية.

وتزامنت الحملة مع قرب تنظيم أول قمة تجمع زعماء الدول المغاربية في العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، في فبراير المقبل، وفقا لما كشف عنه الطيب البكوش الأمين العام لاتحاد المغرب العربي​.

وتفاعل المغردون في منطقة المغرب الكبير مع دعوة المؤسسة بنشر صورهم بوسم "انا مغاربي" بالإضافة إلى اسم بلدهم.

يذكر أن آخر اجتماع عادي لمجلس لوزراء خارجية اتحاد المغرب العربي انعقد سنة 2003، بينما كانت آخر قمة لقادة البلدان المغاربية سنة 1989 بتونس​.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG