Accessibility links

بعد وصول مفاوضات سد النهضة لـ"طريق مسدود".. مصر تتطلع لـ"دور أميركي فعال"


عاملون في بناء سد النهضة الأثيوبي_أرشيف

قال المتحدث باِسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، الجمعة إن مصر ترحب بتصريح البيت الأبيض بشأن المفاوضات الجارية حول سد النهضة.

وأعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تدعم كلا من مصر والسودان وأثيوبيا في السعي إلى التوصل لاتفاق على قواعد ملء وتشغيل سد النهضة الأثيوبي لتحقيق المصالح المشتركة للدول الثلاث.

وكانت واشنطن طالبت الثلاثاء الأطراف الثلاثة بإبداء حُسن النية للتوصل إلى اتفاق يحافظ على الحق في التنمية الاقتصادية والرخاء وفي الوقت ذاته يحترم بموجبه كل طرف حقوق الطرف الآخر في مياه النيل.

في السياق، أوضح المُتحدث الرسمي أن مصر تتطلع لقيام الولايات المتحدة بدور فعال في هذا الصدد، خاصة على ضوء وصول المفاوضات بين الدول الثلاث إلى طريق مسدود بعد مرور أكثر من أربع سنوات من المفاوضات المباشرة منذ التوقيع على اتفاق إعلان المبادئ في 2015.

وفي وقت سابق من اليوم، كشف المتحدث باسم وزارة الموارد المائية المصرية، محمد السباعي، إن مفاوضات سد النهضة "قد وصلت إلى طريق مسدود"، نتيجة "لتشدد الجانب الإثيوبي" ورفضه جميع الأطروحات التي تراعي مصالح مصر المائية وتتجنب إحداث ضرر جسيم لها.

وأضاف، في بيان صحفي مساء السبت، أن إثيوبيا قدمت خلال جولة المفاوضات التي جرت في الخرطوم على مستوى المجموعة العلمية البحثية المستقلة وكذلك خلال الاجتماع الوزاري الذي تلاها في الفترة من 30 سبتمبر حتى 5 أكتوبر 2019، مقترحا جديدا "يعد بمثابة ردة عن كل ما سبق الاتفاق عليه من مبادئ حاكمة لعملية الملء والتشغيل".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG