Accessibility links

بوساطة مصرية.. التوصل لتهدئة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية


التهدئة تبدأ صباح الخميس

أعلن مسؤولون مصريون وفلسطينيون التوصل لاتفاق تهدئة بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي والفصائل يدخل حيز التنفيذ صباح الخميس.

وقال مسؤول في حركة "الجهاد الإسلامي" لوكالة فرانس برس "تم التوصل لاتفاق تهدئة بعدما وافقت الحركة على مقترح مصري بهذا الشأن"، وذلك بعد موافقة إسرائيل على التهدئة.

وتأتي التهدئة بعد ثلاثة أيام من ضربة إسرائيلية قتلت القيادي في حركة "الجهاد الإسلامي" بهاء أبو العطا، تلاها إطلاق عشرات القذائف من غزة، وضربات جوية إسرائيلية على القطاع أسفرت عن مقتل أكثر من 30 شخصا.

وقبيل التوصل للتهدئة، شن الطيران الحربي الإسرائيلي سلسلة غارات جوية ليلا وفجر الخميس استهدفت بشكل خاص مواقع تابعة لحركة "الجهاد الإسلامي" وعددا من المنازل.

كما أطلق مقاتلون فلسطينيون عشرات القذائف والصواريخ تجاه المدن الإسرائيلية، وفقا لمصادر فلسطينية وإسرائيلية.

وأجرت مصر بدعم من الأمم المتحدة اتصالات مكثفة مع الجانبين في سبيل إعادة تثبيت التهدئة، لكن هذه الجهود لم تفلح حتى فجر الخميس.

وطالبت مصر الفصائل الفلسطينية وحركة "الجهاد الإسلامي" بالوقف الفوري لإطلاق النار، كما طالبت إسرائيل بالوقف الفوري لإطلاق النار ووقف الاغتيالات، وكذلك وقف إطلاق النار على المتظاهرين في مسيرات العودة، حسبما نقلت فرانس برس عن مسؤول مصري.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG