Accessibility links

بولتون: سنمنع 'شلة مادورو' من سرقة فنزويلا


متظاهر يرفع يافطة تطالب بنهاية الديكتاتورية خلال مظاهرة في كراكاس

قال مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون الأربعاء إن الولايات المتحدة تواصل العمل كي لا تتسرب عوائد موارد فنزويلا الاقتصادية إلى الرئيس المطعون بشرعيته نيكولاس مادورو و"الشلة المحيطة به".

وكان بولتون اجتمع مساء الأربعاء بالقيادات الإدارية في شركة غيتكو النفطية الأميركية الفنزويلية.

وأشاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأربعاء بالتّعبئة التي يقوم بها آلاف المعارضين الفنزويليّين. وكتب على تويتر "تظاهرات كبيرة في أنحاء فنزويلا اليوم ضدّ مادورو. الكفاح من أجل الحرّية بدأ!".

وأجرى ترامب اتصالا هاتفيا مع الرئيس الفنزويلي المؤقت خوان غوايدو لتهنئة بتولي هذا المنصب.

وقال البيت الأبيض في بيان إن غوايدو شكر ترامب على دعم واشنطن لفنزويلا في مساعيها من أجل استعادة الديموقراطية والاستقرار.

واتفق الطرفان على استمرار التواصل بينهما من أجل إعادة بناء العلاقة بين البلدين.

من جانبه، أعلن المبعوث الأميركي إليوت أبرامز الأربعاء أنّ الإدارة الأميركية قلقة حيال "آلاف الأميركيّين في فنزويلا"، مضيفاً "لقد قُلنا بوضوح إنّ هذا هو همّنا الأوّل، وبخاصّةٍ لنظام مادورو المُلزَم بحماية السّفارات".

وقال أبرامز الذي تمّ تعيينه في الآونة الأخيرة مبعوثاً إلى فنزويلا، لصحافيّين "لدينا اتّصالات مع نظام الأمر الواقع، وأعني بذلك نظام مادورو. لدينا اتّصالات معه لأنّنا قلقون حيال مسائل مثل سلامة الأميركيّين".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG