Accessibility links

بومبيو: الفساد يغذي الإرهاب ويسهل الجريمة العابرة للحدود


اليوم العالمي لمناهضة الفساد

أكدت الولايات المتحدة الاثنين التزامها بمكافحة الفساد، وفق بيان لوزارة الخارجية بمناسبة اليوم الدولي لمكافحة الفساد.

وقال الوزير مايك بومبيو في البيان إن الفساد "يعيق التنمية ويسهل الجريمة العابرة للحدود، ويغذي الإرهاب ويسلب المواطنين في جميع انحاء العالم حقوقهم الأساسية".

وأضاف بومبيو أن الفساد "يمكن ويدعم القادة المستبدين ويضعف الثقة في النظم الديمقراطية كما أنه يخلق الأزمات السياسية وتحديات الحكم التي تهدد أمننا القومي".

ومن خلال عدد من الوكالات بما في ذلك وزارة الخارجية الأميركية ووكالة التنمية الدولية الأميركية، تتبع مقاربة شاملة لمحاربة الفساد.

وقال بومبيو إن بلاده تعمل "على مساءلة الفاسدين من خلال المشاركة الدبلوماسية القوية ودعم مبادرات أصحاب المصلحة المتعددين والمجتمع المدني"، فضلا عن "المساعدات الخارجية لبناء شركاء أقوياء ومؤسسات شفافة وجديرة بالثقة، ومن خلال فرض عقوبات ذكية" مثل تجميد أرصدة وفرض قيود على تأشيرات الدخول إلى الولايات المتحدة.

في عام 2019 فرضت وزارة الخارجية عقوبات على ما يقرب من 40 مسؤولا حكوميا وأفراد أسرهم المباشرين بسبب تورطهم في عمليات فساد كبيرة.

وشدد بومبيو على انه لا يمكن معالجة الفساد بفعالية إلا من خلال استراتيجية تتضمن هذه الأدوات العديدة وتشترك فيها جميع الجهات المعنية.

وقال وزير الخارجية مايك بومبيو في تغريدة "الفساد يضعف النمو الاقتصادي ويقوض الديمقراطية، ويوفر فرصا للمجرمين والمتاجرين والإرهابيين. تؤكد الولايات المتحدة من جديد التزامها بمكافحة هذه الآفة وتدعو جميع البلدان إلى الانضمام إلينا".

واعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 31 أكتوبر 2003 اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، وحددت 9 ديسمبر يوما دوليا لمكافحة الفساد، وذلك من أجل رفع مستوى الوعي بالفساد ومحاربته ومنعه. ودخلت هذه الاتفاقية حيز التنفيذ في عام 2005 ، ومنذ ذلك الحين يتم الاحتفال باليوم سنويا.

XS
SM
MD
LG