Accessibility links

أول زيارة رسمية للأميركي المعتقل في روسيا


جانب من مبتى وزارة الخارجية الأميركية- أرشيف

زار السفير الأميركي في روسيا جون هانتسمان الأربعاء المواطن الأميركي بول ويلان المعتقل لدى السلطات الروسية منذ يوم الجمعة الماضي بتهمة التجسس.

وقال متحدث باسم الخارجية الأميركية يرافق الوزير مايكل بومبيو في زيارته إلى كولومبيا إن هانتسمان أجرى محادثة هاتفية مع عائلة ويلان في الولايات المتحدة.

وأوضح المتحدث أن واشنطن عبرت عن قلقها لتأخر الوصول القنصلي إلى ويلان عبر القنوات الدبلوماسية.

تحديث (21:00 ت غ)

طالب وزير الخارجية مايك بومبيو الأربعاء بعودة "فورية" للمواطن الأميركي بول ويلان المحتجز في روسيا بتهمة التجسس.

وقال بومبيو خلال زيارة له إلى البرازيل إن الولايات المتحدة تريد "تفسيرا" لتوقيف ويلان وهو جندي المتقاعد من مشاة البحرية الأميركية كان في زيارة لموسكو، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

وكانت أسرة ويلان قالت الثلاثاء إنه كان يزور موسكو لحضور حفل زفاف زميل سابق من مشاة البحرية وإنه بريء من تهم التجسس الموجهة إليه.

وقال ديفيد شقيق ويلان إنه كان نزيلا في فندق متروبول في موسكو الذي يقام فيه حفل الزفاف عندما اختفى.

وكتبت أسرة ويلان في بيان الثلاثاء: "براءته لا شك فيها ونثق في أن حقوقه ستحترم".

وقال جهاز الأمن الاتحادي الروسي إن ويلان اعتقل الجمعة، دون أن يقدم أي تفاصيل عن طبيعة أنشطة التجسس المزعومة.

ووفقا للقانون الروسي، فقد يعاقب المدان بالتجسس بالسجن لفترة تتراوح بين عشرة أعوام و20 عاما.

وقال ممثل لوزارة الخارجية الأميركية إن روسيا أبلغتها باعتقال ويلان وإن الوزارة تتوقع أن تسمح موسكو بتوفير دعم قنصلي له.

XS
SM
MD
LG