Accessibility links

بومبيو: لبنان يحتاج إلى شجاعة لمواجهة حزب الله


بومبيو وباسيل

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الجمعة إن لبنان يحتاج إلى "شجاعة لمواجهة إرهاب وتهديد وجرم حزب الله"، مشددا على أن الولايات المتحدة ستواصل الضغط على إيران دون هوادة.

وأضاف بومبيو في مؤتمر صحافي مع وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في بيروت أن "حزب الله يتحدى الحكومة والدولة اللبنانية ويعرض أمن الشعب اللبناني للخطر".

وأدرف أن حزب الله يتصرف بأوامر من النظام الإيراني، وأن لبنان وشعبه يواجهان معضلة سياسية لأن الحزب يفرض مستقبلا لا يستحقه البلد.
وتساءل بومبيو "هل ساهمت إيران وحزب الله في تنمية الوضع في لبنان؟"

الوزير اللبناني من جانبه قال إن لبنان لا يعترف بتصنيف حزب الله منظمة إرهابية، مؤكدا أنه "لبناني وغير إرهابي".

وتطرق الوزيران إلى مسألة اللاجئين السوريين في لبنان. وقال باسيل إن بلاده لم تعد تحتمل مسألة اللاجئين وأكد على ضرورة عودتهم إلى وطنهم. وقال بومبيو "نفهم مسألة اللاجئين السوريين في لبنان وندعم عودتهم بطريقة طوعية وآمنة".

شاهد المؤتمر الصحافي لبومبيو وباسيل.

تحديث (10:45 ت.غ)

أجرى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الجمعة محادثات مع عدد من كبار المسؤولين اللبنانيين في بيروت آخر محطة ضمن جولته في الشرق الأوسط.

وعقد الوزير الأميركي اجتماعات مع كل من الرئيس ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري ووزيرة الداخلية اللبنانية ريا الحسن ورئيس المجلس النيابي نبيه بري.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية روبرت بالادينو إن محادثات بومبيو مع وزيرة الداخلية تطرقت إلى "التحديات الأمنية والإقليمية والداخلية التي يواجهها لبنان وكيفية المساعدة التي يمكن للولايات المتحدة تقديمها لدعم جهود وزارة الداخلية للحفاظ على الأمن والاستقرار داخل لبنان".

وخلال الاجتماع مع بري، بحث بومبيو عددا من الملفات المرتبطة بالاقتصاد اللبناني وتطبيق إصلاحات مهمة، إلى جانب الحاجة إلى الحفاظ على الهدوء على الحدود بين لبنان وإسرائيل، بحسب ما جاء في بيان للمتحدث باسم الخارجية الأميركية.

وأضاف بالادينو في البيان أن بومبيو تحدث أيضا عن قلق الولايات المتحدة إزاء أنشطة حزب الله المزعزعة للاستقرار في لبنان والمنطقة، والمخاطر التي يشكلها ذلك على أمن واستقرار وازدهار لبنان.

وأفادت مراسلة الحرة في بيروت بأن الوزير الأميركي سيلبي دعوة النائب ميشال معوض لمأدبة عشاء تجمع أركان قوى الـ14 من آذار وشخصيات سياسية ونيابية.

وتتمحور جولة بومبيو الجديدة بشكل خاص حول تعزيز الجهود ضد إيران. وجعلت إدارة ترامب من التصدي لـ"نفوذ طهران المزعزع للاستقرار" المحور الرئيسي لسياستها في المنطقة وتضاعف تحركاتها لتحقيق هذا الهدف.

وكان بومبيو قد قام بجولة في الشرق الأوسط في كانون الثاني/يناير دعا خلالها إلى "وحدة الصف" بمواجهة إيران، ونظم مؤتمرا في شباط/فبراير في بولندا سعيا لتوسيع "التحالف" ضد طهران.

XS
SM
MD
LG