Accessibility links

"بيان ثلاثي" يعقب لقاء العاهل السعودي ورؤساء وزراء لبنانيين سابقين


العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء الجمهورية اللبنانية الأسبقين.

قال رؤساء وزراء سابقون في لبنان إن العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، أكد أهمية "إعادة الاعتبار للدولة اللبنانية" و"إقدارها على بسط سلطتها على جميع مرافقها"، وذلك عقب لقاء عقد في جدة بالسعودية، الاثنين.

وعقد العاهل السعودي اجتماعا مع رؤساء الوزراء السابقين نجيب ميقاتي وفؤاد السنيورة وتمام سلام في لقاء لم يكن قد تم الإعلان عنه مسبقا، الأمر الذي طرح علامات استفهام بشأن توقيته وطبيعته.

وعقب اللقاء، قال رؤساء الوزراء السابقون، في بيان مشترك، إن الملك سلمان أكد حرص بلاده "القوي والثابت على لبنان واستقلاله وسيادته والحفاظ على اتفاق الطائف وصونه لكونه الاتفاق الذي انهى الحرب الداخلية في لبنان..".

كما أكد أهمية "صيغة العيش المشترك بين جميع اللبنانيين بشى طوائفهم وانتماءاتهم، وكل ذلك تحت سقف الدستور واحترام القوانين واحترام الشرعية العربية والدولية..".

وأضاف البيان أن الملك سلمان شدد على "أهمية اعادة الاعتبار والاحترام للدولة اللبنانية وإقدارها على بسط سلطتها الكاملة وبقواها الشرعية على جميع مرافقها وأراضيها، وكذلك قدرتها على استعادة هيبتها بما يعزز من وحدة اللبنانيين".

ويأتي هذا الاجتماع في وقت يعاني الاقتصاد اللبناني من أزمة خانقة، وبعد أيام على فرض الولايات المتحدة عقوبات على برلمانيين تابعين لحزب الله.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG