Accessibility links

بيان من الجيش العراقي حول الضربات الصاروخية


البيان قال إن الهجوم لم يسفر عن خسائر في القوات العراقية

قال بيان لخلية الإعلام الأمني التابعة للجيش العراقي، إن الهجمات الصاروخية التي تعرضت لها قواعد عسكرية في العراق فجر الأربعاء لم تسفر عن سقوط ضحايا.

وقالت الخلية عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك: " تعرض العراق من الساعة 01:45 ولغاية الساعة 02:15 فجر يوم 8 يناير 2020 إلى قصف بـ22 صاروخا."

وأضافت: "سقط 17 صاروخاً منها على قاعدة عين الأسد الجوية، من ضمنها صاروخين لم ينفجرا في منطقة حيطان غرب مدينة هيت و5 صواريخ على مدينة أربيل، سقطت جميعها على مقرات التحالف."

وقالت إنه "لم يسجل أي خسائر ضمن القوات العراقية" نتيجة للهجمات الصاروخية دون تفاصيل عن الجنود الأميركيين.

ولم يذكر البيان مصدر الصواريخ التي أعلنت إيران مسؤوليتها عنها كرد على مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بضربة أميركية قرب مطار بغداد.

وأكد البنتاغون أن إيران أطلقت فجر الأربعاء "أكثر من 12 صاروخا" على قاعدة عين الأسد وقاعدة أخرى في أربيل تضمان قوات أميركية.

وكتب الرئيس الأميركي في تغريدة مساء الثلاثاء: "كل شيء على ما يرام!. هناك صواريخ أُطلقت من إيران على قاعدتين عسكريتين في العراق. ويجري تقييم للخسائر والأضرار الآن. حتى الآن الأمور جيدة للغاية! لدينا الجيش الأكثر قوة والأفضل تجهيزا في العالم، وبفارق شاسع! سأدلي بتصريح صباح الغد! سأدلي ببيان صباح الغد".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG