Accessibility links

"بيدو".. الصين تطرح نظاما ملاحيا ينافس "جي بي إس"


الصين تطرح نظاما ملاحيا ينافس (جي بي إس)

ذكرت الصين الجمعة أن نظام "بيدو" للملاحة المتصل بالأقمار الصناعية الذي يحاكي النظام العالمي لتحديد المواقع بالولايات المتحدة (جي بي إس) سيطرح للمنافسة مع إطلاق قمرين صناعيين في النصف الأول من العام القادم.

وقال مدير المشروع ران تشينجكي للصحفيين إن جوهر نظام تحديد المواقع قد اكتمل هذا الشهر مع إطلاق أقمار صناعية إضافية ليصل مجموعها إلى 24.

وكان ذلك أعلى من 19 في العام السابق، مما يجعل المشروع أحد المشاريع الفضائية الأكثر تعقيدا في الصين.

ران وصف النظام في مؤتمر صحفي نادر بأنه "يحتوي على مؤشرات أداء عالية وأنظمة تقنية جديدة وتوطين عالي وشبكات للإنتاج الضخم ومجموعة واسعة من المستخدمين."

وقال ران: "قبل يونيو 2020، نخطط لإطلاق قمرين صناعيين آخرين في المدار الثابت بالنسبة للأرض وسيكتمل نظام بيدو 3 بالكامل".

تمثل أحدث عمليات الإطلاق التكرار الثالث لـ"بيدو" والذي تم إيقاف تشغيله لأول مرة في عام 2012. وتدعو الخطط المستقبلية إلى نظام أكثر ذكاءً وسهولة وتكاملا مع "بيدو" في صميمه، للاتصال بالإنترنت بحلول عام 2035، بحسب ران.

وتابع ران "باعتباره نظاما أساسيا رئيسيا للفضاء بالنسبة للصين لتوفير الخدمات العامة للعالم، فإن نظام بيدو سوف يلتزم دائما بمفهوم تطوير: بيدو الصيني، بيدو العالمي، وبيدو من الدرجة الأولى، الذي يخدم العالم ويستفيد منه الجنس البشري".

وتطور برنامج الفضاء الصيني يشكل متسارع على امتداد جوانبه خلال العقدين المنصرمين، بالتوازي مع تطوير القدرات المستقلة للتكنولوجيا الفائقة - وحتى السيطرة على مجالات مثل معالجة البيانات غي 5 - وهو ما يمثل أولوية حكومية رئيسية.

وفي عام 2003، أصبحت الصين الدولة الثالثة التي تطلق بشكل مستقل مهمة فضائية مأهولة، ومنذ ذلك الحين قامت ببناء محطة فضائية تجريبية وأرسلت سفن إلى سطح القمر. ووفقا للخطط المستقبلية فإنها تطمح إلى إنشاء محطة فضائية دائمة تعمل بكامل طاقتها، ومهمة إلى المريخ ورحلة طاقم محتملة إلى القمر.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG